أخبار جهويةأخبار وطنيةالأخبار

وكالة الحوض المائي لسوس ماسة تدفع بجمعيات السقي المخصصة للأغراض الزراعية لحافة الافلاس


شرعت وكالة الحوض المائي لسوس ماسة في اتخاد اجراءات عقابية مجحفة في حق جمعيات السقي المخصصة للأغراض الزراعية و التي أنشئت في مطلع التسعينات من القرن الماضي بضهير شريف.
اجراءات الوكالة تجلت بداية في عرقلة حصول الجمعيات على تجديد تراخيص حفر آبارها التي نضبت والتي تسببت في افلاس العديد من الفلاحين و دفعت بهم لترك استغلالياتهم التي تعتبر مصدر عيشهم و عيش أسرهم الوحيد.
الاجراء الثاني تجلى في فرض ضرائب مائية مجحفة في حق الجمعيات المخصصة للأغراض الزراعية عن سنوات استغلال الماء خاصة وأن جل مداخيل هذه الجمعيات يستنزفها المكتب الوطني للكهرباء نظرا لارتفاع فاتورة الكهرباء ومصاريف الصيانة.
هذا وتجدر الاشارة الى أن هذه الجمعيات تشتغل على مساحة تقدر بحوالي عشرين ألف هكتار وتشغل مايقرب من أربعة عشر ألف مزارع وعامل خاصة باقليم تارودانت
وأمام كساد المنتوج الفلاحي وأزمة الجفاف وارتفاع فاتورة الكهرباء التي تشغل محطات جمعيات السقي و مع اجراءات وكالة الحوض المائي بسوس ماسة فان افلاس الفلاحين بات وشيكا مع ماسيستتبع ذالك من أزمات اجتماعية اذا لم تتدخل السلطات الاقليمية و الجهوية ووزارة الفلاحة لانقاد ما يمكن انقاده

تارودانت نيوز
مراسلة أحمد الحدري

 

 

barrage souse

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى