أخبار دوليةالأخبار

منذ 122 عاما لم تكسو الثلوج العاصمة المصرية بهذه الحدة


في ظاهرة فريدة من نوعها منذ عقود، شهدت العاصمة المصرية القاهرة اليوم الجمعة، تساقطا كثيفا للثلوج وسجلت بها أدنى درجة حرارة منذ 122 عاما حيث بلغت ست درجات مائوية خلال النهار.
وأدى تساقط الثلوج إلى تكسية عدد من الشوارع في عدة مدن باللون الأبيض وذلك تزامنا مع انخفاض درجة الحرارة مع هبوب رياح عاصفية على العديد من المناطق.
ومن المناطق التي شهدت تساقط الثلوج، مدينتي الرحاب وبدر بضواحي القاهرة ومنطقة الهرم وكذا منطقة المقطم في القاهرة الجديدة.
وتضرب موجة من البرد القارس مصحوبة بأمطار غزيرة مصر منذ يومين حيث وصلت درجات الحرارة لأدنى مستوياتها منذ فترة طويلة. وكانت سلطات ميناء الإسكندرية قد قررت في وقت سابق اليوم استمرار إغلاق مينائي الإسكندرية والدخيلة أمام حركة الملاحة البحرية فيما يستمر إغلاق موانئ السويس ودمياط لليوم الثالث على التوالي نظرا لسوء الأحوال الجوية وحالة الطقس وزيادة سرعة الرياح.
وأعلن رئيس هيئة ميناء الإسكندرية اللواء عادل ياسين حماد في تصريح صحفي أنه تقرر إغلاق موانئ المدينة نتيجة زيادة سرعة الرياح وارتفاع الأمواج إلى أكثر من مترين ونصف، وذلك حرصا على عدم اصطدام السفن والبواخر ببعضها أو بأرصفة الميناء وسلامة الملاحة البحرية.

تارودانت نيوز

 

al kahira

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى