أخبار دوليةالأخبار

بوتين يشارك بتشييع كلاشينكوف في موسكو


 أقيمت مراسم تشييع مصمّم أشهر سلاح دفاعي روسي ميخائيل كلاشنيكوف الجمعة، في المجمع التذكاري العسكري الفدرالي بضواحي موسكو، وبمشاركة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وذكرت وسائل إعلام روسية، أن تشييعاً رسمياً وشعبياً جرى لجثمان كلاشينكوف، حضره الرئيس بوتين، ووزير الدفاع سيرغي شويغو، ورئيس الديوان الرئاسي سيرغي إيفانوف، وغيرهم من كبار المسؤولين الروس.

ويوارى جثمان كلاشينكوف الثرى في مقبرة في ريف موسكو، والتي أنشئت بقرار صادر عن بوتين، كمقبرة لـ”أبناء روسيا الأبرار ورجال الدولة الكبار”.

ويذكر أن ميخائيل كلاشنيكوف من مواليد 10 تشرين الثاني/ نوفمبر عام 1919، كان جندياً في الجيش السوفياتي وقد أصيب في العام 1941 خلال الحرب العالمية الثانية، ما دفعه إلى اختراع سلاحه الشهير (كلاشينكوف) في العام 1947، الذي بات أكثر الأسلحة انتشاراً حول العالم ويستخدمه حوالي 50 جيش نظامي حول العالم، بالإضافة إلى الآلاف من مجموعات التمرّد والعصابات.

-بو بي اي.موسكو.

تارودانت نيوزtn klachenkov

وعلى الرغم من الطلب الهائل على أسلحة كلاشينكوف، التي يطلق عليها في الغرب (أيه كي 47) وبيع أكثر من 100 مليون قطعة منها، إلا أن المخترع لم يستفد من عائداتها، وهو كان يعتمد في معيشته على راتبه التقاعدي الذي تمنحه إيّاه الدولة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى