الأخبارمنوعات

إلقاء القبض على شخص نفد أكبر سرقة في القرن العشرين


القت السلطات الامريكية القبض على شخص يشتبه في انه ساهم في سرقة اموال ومجوهرات من مطار جون كندي في نيويورك قبل 35 سنة.

هذا الشخص هو فينسينت اسارو عضو في مافيا “بونانو”، وتعتقد السلطات الامريكية انه احد الذين سرقوا في 11 ديسمبر عام 1978 من مستودع شحن تابعة لشركة طيران لوفتهانزا الالمانية 5 مليون دولار ومجوهرات قيمتها 900 ألف دولار.

واذا اخذنا بالاعتبار التضخم فإن قيمة المسروقات تعادل حوالي 20 مليون دولار، مع العلم أنه لم يُعثر على المسروقات إلى حد الآن.

اعتقل مع اسارو، ابنه وثلاثة من اعضاء في المافيا، وينتظر مثولهم امام المحكمة في نيويورك، للاجابة عن تهم القتل والسرقات وغيرها من الجرائم الموجهة اليهم.

وسبق للسلطات الامريكية ان اعتقلت لويس فيرنر، احد العاملين في المستودع للاشتباه بمساعدته المجرمين في الدخول الى المستودع.

ويذكر انه في شهر نوفمبر عام 2012 سرق من نفس المستودع حوالي 3600 كمبيوترات لوحية وهواتف ذكية تقدر قيمتها الاجمالية بـ 1.5 مليون دولار.

تارودانت نيوز

عن موقع فوكس

azaro Gold

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى