أخبار محليةالأخبار

تارودانت : فرحة سكان درب كسيمة باعادة افتتاح مسجدهم


وأخيرا ,بعد انتظار اكثر من ست سنوات,تم عصر اليوم الخميس 13فبراير2014 افتتاح مسجد درب كسيمة وسط مدينة تارودانت,أشرف على عملية الافتتاح فضيلة الأستاذ اليزيد الراضي رئيس المجلس العلمي لتارودانت ,مرفوقا بالأستاذ حميد جودي المندوب الاقليمي للأوقاف و الشؤون الاسلامية,وعقب صلاة العصر, وجه السيد رئيس المجلس العلمي موعضة للمصلين خاصة منهم سكان درب كسيمة,ركز فيها على أربع نقط غاية في الأهمية تمحورت جلها حول عمارة المسجد,فبعد تذكير المصلين بالدور الهام لوزارة الأوقاف في بناء المسجد وتأتيته,أشار الى أن الدور الآن يبقى على مسؤولية سكان الحي الذين عليهم عمارة المسجد و رعايته و الاهتمام بنظافته, وتوجيه الأبناء لتعلم القرآن به,كما على فقيه المسجد ومعه جماعة المصلين من سكان الحي المحافضة على قرائة الحزب الراتب يوميا للحفاض على هذا الموروث الذي ورثناه عن الأجداد وورثه الأجداد عن الأسلاف,مستشهدا بالأحاديث النبوية التي تحث على قرائة القرآن وتعلمه وتعليمه وتعهده,مشيرا الى أن بالمغرب خمسون ألف مسجد و هي في ازدياد, كلها يقرأ بها الحزب الراتب يوميا مع مايجلبه ذالك من خير وبركة لهذه الأمة التي وقاها الله العديدمن الفتن بفضل قراءة القرآن و المداومة عليه,داعيا الى تجاهل كل من يسعى الى تعطيل هذه السنة الحميدة, هذا وقد اختتم الدرس بالدعاء لجلالة الملك محمد السادس.

أحمد الحدري من تارودانت
mosqueé darbe gsima.jpg 3

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى