اليوم السبت 7 ديسمبر 2019 - 11:47 مساءً

 

 

أضيف في : الأربعاء 5 مارس 2014 - 7:44 مساءً

 

بلاغ :المهرجان الإفريقي للفنون الشعبية بأكادير

بلاغ :المهرجان الإفريقي للفنون الشعبية بأكادير
قراءة بتاريخ 5 مارس, 2014

إسهاما منها في الجهود المبذولة على أكثر من صعيد في سبيل الدفاع عن القضايا العادلة لبلادنا، وعلى رأسها قضية الوحدة الترابية للمملكة، وكذا تلك الجهود المبذولة أيضا في سبيل إبراز الغنى الثقافي والحضاري لبلادنا والعمل على النهوض بالسياحة الداخلية والخارجية لمدينة أكادير، تعتزم جمعية المهرجان الإفريقي للفنون الشعبية بأكادير بتعاون مع كل من :

 المجلس الجهوي لجهة سوس ماسة درعة ؛
 المجلس الجماعي لأكادير ؛
 الجامعة الدولية بأكادير UNIVERSIAPOLIS d’Agadir
 جمعية شباب أكادير ؛
 جمعية Agadir mouvement ؛
 منظمة بدائل للطفولة والشباب ؛
 منظمة الأليسكو ؛
 المنظمة الديموقراطية للعمال المهاجرين ؛
 جمعية نجاح سوس ؛
 جمعية صوت النساء المهاجرات بالمغرب ؛
 جمعية سوس ماسة درعة للثقافة.
تنظيم الدورة الأولى للمهرجان الإفريقي للفنون الشعبية بأكادير خلال الفترة الممتدة ما بين 02 و 06 أبريل 2014..

وستشهد هذه الدورة التي يترأسها الأستاذ إدريس لشكر الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي، تنظيم جملة من الأنشطة والفعاليات المتمحورة بين ما هو ثقافي وفني ورياضي ودبلوماسي واقتصادي وسياحي.

كما أنه سيشهد حفل الافتتاح الذي ستحتضنه الجامعة الدولية الحرة لأكادير Universiapolis تكريم العديد من الوجوه والشخصيات الوطنية والإفريقية التي ساهمت في تعزيز قيم الديموقراطية والتسامح والتعايش والازدهار لمختلف بلدان القارة الافريقية وذلك بحضور عدة فعاليات وشخصيات افريقية وازنة من وزراء وسياسيين كبار.

فيما ستوزع باقي فقرات هذا المهرجان على ما يلي :

 سهرات فنية سيحتضنها مسرح الهواء الطلق وبعض ساحات المدينة بمشاركة فرق فنية شعبية مغربية وافريقية ؛
 كرنفال إفريقي بشارع الحسن الثاني ؛
 ندوات فكرية ستحتضنها فضاءات الجامعة الدولية ؛
 مباراة في كرة القدم : بين فريق يضم فتيات من باقي البلدان الإفريقية المشاركة وفريق نجاح سوس لكرة القدم النسوية ؛
 نشاط بيئي يتجلى في مبادرة رمزية لغرس شجرة لكل إفريقي داخل فضاء مركز الأنكولوجيا من طرف المشاركين من الدول الإفريقية.
وجدير بالذكر أن جمعية المهرجان الإفريقي للفنون الشعبية تهدف من وراء تنظيم هذا المهرجان تحقيق مايلي :

 إعادة إحياء المهرجان الإفريقي للفنون الشعبية الذي كان ينظم بمدينة أكادير في القرن الماضي ؛
 التنشيط الثقافي والفني لمدينة أكادير وإبراز العمق الإفريقي للثقافة المغربية ؛
 ترويج وتسويق الوجهة السياحية لمدينة أكادير ؛
 المساهمة في الدفاع عن القضايا العادلة لبلادنا وإنعاش الدبلوماسية الموازية في هذا المجال ؛
 التنشيط الرياضي لمدينة أكادير ؛
 توعية الشعوب الافريقية بمخاطر الهجرة السرية ؛
 مد جسور المحبة والسلام بين الشعوب الإفريقية.

تارودانت نيوز
مكتب تارودانت