الأخبار

الاتحاد المغربي للشغل – الاتحاد النقابي للموظفين دعوة للمشارك في المسيرة الاحتجاجية


دعت المركزيات النقابية الثلاث الاتحاد المغربي للشغل، الكونفدرالية الديمقراطية للشغل والفدرالية الديمقراطية للشغل إلى تنفيذ مسيرة وطنية احتجاجية يوم الأحد 6 أبريل 2014 بمدينة الدار البيضاء، للدفاع عن القدرة الشرائية والكرامة والحرية والعدالة الاجتماعية. وجاءت هذه المسيرة في سياق وطني يتميز بتدهور المستوى المعيشي لعموم الأجراء نتيجة الارتفاع المهول في أسعار المواد الأساسية والخدمات الذي تسببت فيه القرارات اللاشعبية للحكومة الحالية المتمثلة في الرفع الصاروخي في أسعار المحروقات وضرب صندوق المقاصة، وتجميد الأجور والمعاشات، والتملص من تنفيذ باقي مضامين اتفاق 26 أبريل 2011، الخفض الكبير من ميزانية الاستثمار بالنسبة للقطاعات الاجتماعية، تخفيض مناصب الشغل …الخ.

وعوض أن تتفاعل الحكومة مع المطالب العادلة والمشروعة لعموم الأجراء في صون مكتسباتهم وتحسين أوضاعهم المتردية، عمدت إلى التغييب الممنهج للتفاوض الاجتماعي في استهتار فاضح بالنقابات كمؤسسات دستورية وكتفت من وثيرة ضربها للحقوق والحريات النقابية باللجوء إلى الفصل المشؤوم 288 من القانون الجنائي لسجن النقابيين، والاقتطاع من الأجور عن أيام الإضراب والتنقيل التعسفي للنقابيين وفبركة المجالس التأديبية …الخ داخل العديد من المؤسسات العمومية والغرف المهنية، ومنع وتعنيف الاحتجاجات السلمية.

وإن الاتحاد النقابي للموظفين االمنضوي تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل، وهو يعلن عن انخراطه في هذه المبادرة النضالية الوحدوية، يهيب بأجراء وأجيرات القطاعات الوزارية والجماعات المحلية والمؤسسات العمومية والغرف المهنية إلى الانخراط بكثافة في المسيرة الوطنية الاحتجاجية ليوم 6 أبريل 2014 التي ستنظم بمدينة الدارالبيضاء (ساحة النصر) انطلاقا من الساعة التاسعة صباحا، وذلك من أجل :

ü استنكار تمادي الحكومة في سياستها اللاشعبية لضرب القدرة الشرائية والإجهاز على المكتسبات المادية والمعنوية .

ü المطالبة بالتنفيذ الفوري لكل مضامين اتفاق 26 أبريل 2011 والاستجابة للمطالب الآنية لعموم الموظفين بمختلف القطاعات الوزارية والجماعات المحلية والمؤسسات العمومية والغرف المهنية، وبمختلف فئاتهم من تقنيين ومتصرفين ومساعدين إداريين وتقنيين ومحررين، ومهندسين…الخ.

ü التأكيد على رفضكم للاقتطاع اللادستوري من أجور الموظفين عن أيام الإضراب؛

ü التعبير عن تشبتكم بمكتسباتكم في مجال التقاعد ورفض كل الإجراءات التراجعية الهادفة إلى الزيادة في سن التقاعد أو الرفع من قيمة الاقتطاعات من الأجور لأجل التقاعد أو مراجعة طريقة احتساب المعاشات مع المطالبة برفع الحيف عن منخرطي النظام الجماعي لمنح رواتب التقاعد ؛

ü المطالبة بتمكين موظفي المؤسسات العمومية والغرف المهنية من أنظمة أساسية عادلة ومحفزة؛

ü التضامن مع مختلف فئات المعطلين في مطالبهم العادلة والمشروعة من أجل انتزاع حقهم في الشغل وإدانة التعنيف الذي يتعرضون له على يد القوات العمومية بسبب احتجاجاتهم؛

ü الدفاع عن حق المرأة في المساواة واحترام كرامة المرأة العاملة.

موعدنا جميعا يوم الأحد 6 أبريل 2014 ابتداء من الساعة التاسعة صباحا بساحة النصر بالدار البيضاء

تارودانت نيوز
سعيد صفصافي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى