الأخبار

الطلبة الممرضون يخوضون إضرابا مفتوحا ضد وزارة الصحة


بعد مشوار نضالي طويل السنة الماضية اتخده الطلبة الممرضون ضد مرسوم إدماج الخواص انتهى بتجميد لهذا الأخير و عودة الجميع إلى الصفوف، مع وعود بالمعادلة العلمية بالإجازة و إخراج نظام الإجازة – ماستر- دكتوراه.. عاد الطلبة للمعركة النضالية ضد سياسة الوزارة الإقصائية من حق الإجازة المنصوص عليه عالميا ، صحيح أن نظام المعاهد قد تغير شكلا، لكن في مقارنة بسيطة للمظامين.. الطلبة القدامى: باكالوريا وطنية بميزة، تكوين لمدة ثلاث سنوات. الجدد : نفس الشيء . لكن الفئة الأولى بدبلوم لا يعادل شيء و السلم 9 ، أما الجدد، دبلوم إجازة، السلم العاشر، و أحقية بالماستر و الدكتوراه الوطنية..

تحت سخط واسع، دخل اليوم الطلبة الممرضون وطنيا في مقاطعة الدروس و التداريب منذ أزيد من شهر، دون أي رد إيـجابي أو مسؤول يذكر، علما أن وزير الصحة الحسين الوردي لا طالما يردد أنه مستعد للحوار و فتح باب النقاش، و يهدد الطلبة بالدخول في اعتصام وطني مفتوح أمام مقر الوزارة في حال عدم فتح حوار معهم كما يلوحون بمقاطعة المباريات و الإمتحانات مما يهدد الوزارة بخصاص جد مهول في الموارد البشرية أكبر بكثير من الذي تعانيه بعد تقاعد آلاف الممرضين.

تارودانت نيوز
– حمزة الخزاري –

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى