الأخبار

مدينة فم زكيد باقليم طاطا تحتضن الملتقى الوطني الأول للحناء


بمناسبة الملتقى الوطني الأول للحناء الذي تحتضنه مدينة فم زكيد بإقليم طاطا أيام 11 ـ 12 ـ 13 أبريل الجاري ، احتضنت قاعة الغرفة الفلاحية الجهوية باكادير عشية يوم الخميس 3 ابريل الجاري ندوة صحفية اطرتها السيدة فوزية طالوت المكناسي مديرة الملتقى بحضور مجموعة من الشركاء :

بلدية طاطا في شخص رئيسها ، عبد الكريم عواد عن شبكة الصانعات التقليديات وجمعية الأمل للتنمية والتعاون التي ترأسها النائبة البرلمانية زينب قيوح ناب عنها السيدان الدكتور محمد شهيد ومحمد أصكام من المكتب الإداري لذات الجمعية ، إضافة إلى ممثل عن وكالة التنمية الاجتماعية بجهة كلميم السمارة .
وتنظم هذه التظاهرة تحت شعار :

” شجرة الحناء ، مكون للتنمية المستدامة ، وسيلة لدعم محاربة التصحر
وناقل للثرات الثقافي داخل الواحات بالجنوب المغربي ”

ويتمنى المنظمون لهذا الملتقى الأول أن يكون فرصة لتثمين شجرة الحناء الألفية بغية جعلها ناقلة للتنمية المحلية للواحات واداة انتعاش اقتصادي وسوسيو تقافي ، اضافة الى تفعيل برامج لتعزيز قدرات النساء ومأسستهن داخل تعاونيات وتعاضديات للسماح لهن بالتمتع بشكل اكبر بمنتوج عملهن .

كما حدد الحاملون لهذا المشروع مهلة ثلاث سنوات لتصبح الحناء منتوجا ذا اشعاع مع دائرة توزيع مهيكلة وبرنامج تسويقي مناسب .
ويرغب الملتقى الوطني للحناء لفم زكيد في ان يكون لقاء ايجمع ممثلي المجتمع المدني ـ الشركاء المؤسساتيين الوطنيين والدوليين والباحثين والخبراء وكدلك المزارعين وساكنة الاقليم ، وتحضر دولة مالي كضيفة شرف وبمشاركة تنسيقية جمعيات افريقيا الغربية .

تارودانت نيوز
أبو صلاح

image

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى