الأخبار

جمعية الشعلة للتربية والثقافة فرع أولادتايمة تحتج


توصلنا في جمعية الشعلة للتربية والثقافة فرع أولادتايمة، بكامل الاستغراب، خبر انعقاد لقاء تواصلي بين السيد عامل إقليم تارودانت، وعدد من الجمعيات بأولادتايمة، بحضور رئيس المجلس البلدي يوم السبت 5 أبريل 2014. وهو اللقاء الذي لم تستدعى له عدد من الجمعيات الفاعلة وعلى رأسها جمعية الشعلة للتربية والثقافة بأولادتايمة، رغم حضورها القوي والمستمر في الساحة الثقافية والتربوية بالمدينة. وهو ما نعتبره سياسة إقصائية وممنهجة تروم تهميش الأصوات الجمعوية التقدمية والمناضلة، ونعتبره أيضا استمرارا لما عهدناه من المجلس البلدي بالمدينة من تصرفات وقرارات لا تؤمن بالحوار الجاد ولا بالمقاربة التشاركية، مما يؤكد مرة أخرى ما أشرنا إليه في بياناتنا السابقة في كون المسؤولين عن الشأن المحلي بالمدينة، لم يتخلصوا بعد من العقلية الإقطاعية.

وعليه فإننا في جمعية الشعلة للتربية والثقافة فرع أولادتايمة، نعلن للرأي العام ما يلي:

1. تحميلنا كافة المسؤولية للسيد عامل إقليم تارودانت، لإشرافه على هذه الحوارات الشكلية التي لا طائل من ورائها.

2. تأكيدنا على أن المقاربة التشاركية لا بد وأن تكون شاملة لكل الفعاليات الجمعوية الجادة والملتزمة والتي لا تشتغل بشكل مناسباتي.

3. دعوتنا مرة أخرى، إلى فتح حوار موسع وحقيقي بين الحركة الجمعوية بالمدينة، والقائمين على الشأن المحلي بغية تجاوز الإشكالات التي تعاني منها المدينة.

عن المكتب المحلي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى