الأخبار

السعودية :”التعليم» تحظر حفلات التخرج في مدارس البنات وتصفها بـ «مخالفة شرعية»!


فاجأت إدارة التربية والتعليم في منطقة شرق الدمام بالمملكة العربية السعودية أخيراً، جميع مدارس البنات التابعة لها، بتعميم صادر عن قسم التوعية الإسلامية، يحذرها من إقامة حفلات التخرج للطالبات، بصيغ معينة، متوعدة المديرات والمدرسات وكل من يسهم فيها بالعقاب، ووصف ما يجري في الحفلات بأن فيه «مخالفات شرعية»، وخروج عن الأنظمة التعليمية، من بينها ارتداء الملابس غير المحتشمة والقصيرة والشفافة والمفتوحة من الأعلى أو الأسفل من منسوبات المدرسة إداريات ومعلمات وطالبات، والرقص والموسيقى والإيقاعات الموسيقية، وعباءات وقبعات للتخرج. (للمزيد).
وأكد مشايخ لـ«الحياة» أن ارتداء عباءات التخرج والقبعات مباح شرعاً، وليس فيه أية مخالفة شرعية. وأكد الأستاذ بكلية أصول الدين في جامعة الإمام عصام العويد على جواز ارتدائها، وقال: «إن لبس العباءة وقبعة التخرج جائز، فهي ليست من خصائص الكفار». فيما أكدت مديرات أن معظم المدارس قاربت على إنهاء الاستعدادات لإقامة الحفلات التي يجري لها قبل فترة كافية، مبدياتٍ استغرابهن من المنع الذي لم يسبقه أي تحذير أو توجيه. وشمل قرار المنع الصادر بتوقيع من فريدة الهديب، جميع المدارس «حكومية وأهلية ومدارس تحفيظ القران ورياض الأطفال ومركز التشخيص والتدخل المبكر، إضافة إلى مراكز الطموح، والأمل والتوحد ومعاهد التربية الفكرية». وذكرت مديرة مدرسة (فضلت عدم ذكر اسمها) لـ«الحياة»، أن المدارس حريصة على ألا يكون في حفلات التخرج أية مخالفات شرعية، ومن يقول غير ذلك فهو يجافي الحقيقة، موضحة أن جميع الطالبات في المدارس ينتظرن هذه المناسبة الجميلة التي يعبرن فيها عن فرحتهن بإنهاء مرحلة تعليمية والدخول في أخرى.

تارودانت نيوز
عن الحياة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى