الأخبار

جولة في صحافة الأربعاء 16 أبريل 2014


نبدأ جولتنا في الصحف الصادرة يوم الأربعاء 16أبريل2014 من جريدة”الصباح” التي أشارت للزيادة الثالثة في أسعار المحروقات التي ستدخل حيز التنفيذ (اليوم الأربعاء) ضمن نظام المقايسة، إذ يتعلق الأمر بزيادة قدرها 33 سنتيما في كل لتر من الغازوال و14 ستنتيما في لتر البنزين، وكذا زيادة أخرى على السعر الحالي للفيول الصناعي بلغت 24.59 درهما للطن. مضيفة أن أسعار المواد الغذائية مرشحة للإرتفاع.

في سياق آخر تطرقت ذات الجريدة لمحاكمة عبد المولى برابح، قائد وصانع ألعاب فريق النهضة البركانية لكرة القدم، بسبب شيك بدون رصيد بقيمة 50 مليونا،إذ توبع برابح في حالة سراح مؤقت لتنازل وسيط رياضي كان وراء تقديم شكاية في مواجهته.

أما جريدة “المساء” فقد اهتمت بعمارة فجرت الجدل في القنيطرة. فتحت عنوان “مقاول من الحزب الحاكم يبني عمارة بالقنيطرة دون ترخيص”، أكدت اليومية أن مواطنين يقطنون بعمارة البستان بحي عمر بن العاص بمدينة القنيطرة تصدوا لمقاول تربطه علاقة قوية بالمجلس البلدي الذي يسيره عزيز الرباح، وزير التجهيز والنقل، وعملوا على إيقاف أشغاله بعدما وصل حفر أساس عمارة مجاورة لهم لعمق مخيف أثار حفيظة السكان، خاصو أن الإقامة التي يقطنونها لا تتوفر على طابق تحت أرضي.

وجاء في باقي العناوين “وزارة الصحة تحقق في مشاريع إعادة هيكلة مستشفى الرازي للأمراض العقلية بطنجة”، و”وإدانة طبيبة ابن سينا مزور الشهادات الطبية بعشرة أشهر حبسا نافذا”، و”جمعية تتلقى منحة من عمدة الرباط وأمين مالها لا يعرف شيئا”، و”والراضي يقود وساطة لإرخراج أزمة الاتحاد الاشتراكي من النفق المسدود”.

من جهتها جريدة”أخبار اليوم ” قالت إن سبب الخرجة المفاجئة لزعيم العدالة والتنمية، عبد الإله بنكيران، هو اللقاء الذي نظمه مركز “ابن رشد للديمقراطية والتواصل” قبل أسبوع من ذلك، والذي ضم قياديين من حزب العدالة والتنمية وآخرين من جماعة العدل والإحسان وتيارات يسارية وعلمانية لمناقشة موضوع التقارب بين اليسار والإسلاميين، وذلك رغبة من رئيس الحكومة في طمأنة الدولة وإبعاد تهمة التحالف مع الجماعة المحظورة.
وأشارت ذات اليومية إلى ما وضحه رئيس المركز المنظم للقاء الاسلامي اليساري، المعطي منجب، في اتصال مع “أخبار اليوم” أن الدولة كانت دائما تتخوف من تقارب القوى ذات الرصيد الشعبي خوفا من اختلال ميزان القوى.

ذات الجريدة كذالك ذكرت أن العرايشي تمرد على الحكومة وضرب قرار المحكمة عرض الحائط، لكون الشركة الوطنية بثت إحاطات مجلس المستشارين رغم حكم المحكمة، وأن هذا الأمر أثار غضب الحكومة، إذ أكد مصطفى الخلفي، زير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة، أن محامي الحكومة بلغ نسخة الحكم إلى الشركة الوطنية، كما قال الحسن البوشيتي، محامي الحكومة، هذ تعسف يؤكد أن مؤسسة التلفزة خارج القانون ولا تحترم القضاء ، إنها إدارة تعيش في القرون الوسطى.

وإلى جريدة “الأحداث المغربية”التي اهتمت بموضوع توسيع صلاحيات المينورسو. فتحت عنوان “تدابير مغربية استباقية لمواجهة احتمال توسيع صلاحية المينورسو”، ذكرت اليومية أن كل التدابير يتم اتاذها لتفادي أي مفاجآت غير سارة في مناقشات مجلس الأمن الدولي بتقرير الأمين العام للأمم المتحدة حول الصحراء.
وجاء في باقي العناوين “تركت التسول واختارت بيع الماء من أجل سماع الله يرحم الوالدين”، و”الفريق الحركي بمجلس النواب ينتفض في وجه تيار العنصر وحليمة العسالي”.

ونختم بجريدة “الأخبار”التي واصلت الاهتمام بموضوع التنقيلات في صفوف الدرك. فتحت عنوان “تنقيلات وإعفاءات غير مسبوقة في صفوف مسؤولين في الدرك”، ذكرت اليومية أن القيادة العليا للدرك الملكي باشرت تنقيلات غير مسبوقة همت أزيد من 42 مسؤولا بالدرك، تم نقل أغلبهم إلى مدن العيون، والسمارة، والداخلة، فيما عللت قرارات التنقيل بدواعي العمل.
وفاجأت التنقيلات الجديدة، يوضح المصدر، المسؤولين الذين يشغلون مناصب متفاوتة بجهاز الدرك.

وجاء في باقي العناوين “لجنة الأخلاقيات تسقط قرارات لشكر، والراضي يقود جهودامكوكية لتجنيب الاتحاد خطر الانشقاق”، و “خمسة ملايين دولار لتحسين أداء سلاح الجو المغربي”، والمغرب يسارع إلى تغيير ممثله لدى الأمم المتحدة بعد تقرير بان كي مون”، و”نتجواب الحركة يرفضون من العنصر تفويض تعيين رئيس الفريق”، و”مسؤولو الوقاية يجرون تحريات من أجل الكشف عن مفجر فضيحة الدبلومات المزورة”.

تارودانت نيوز

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى