الأخبارالرياضة

المغرب:الوداد يستعيد نغمة الفوز ..والمغرب الفاسي يضع حدا لنزيف النقاط


استعاد الوداد البيضاوي نغمة الفوز بعد انتصاره على ضيفه شباب الحسيمة 2/0 عن الجولة ال 26 بالدوري المغربي للمحترفين، فوز أعاد الثقة وللفريق البيضاوي الذي عانى في الفترة الأخيرة من النتائج السلبية.
وفرض الكونجولي فابريس أونداما نفسه نجما للمباراة، بعد أن قاد الوداد لهذا الفوز الهام بتسجيله هدفين في الدقيقة ال 86 و الوقت بدل الضائع.ولم يكن فوز الوداد بالسهل حيث عانى أمام الفريق الحسيمي الذي وقف لند للند ،أمام نجو الوداد الذين انتظروا الدقائق الأخيرة من المباراة لتسجيل هدفي الفوز.وعرفت المباراة حضور جمهور قليل، بسبب مقاطعة جماهير الوداد لمباريات فريقها، احتجاجا على النتائج السلبية المسجلة في المباريات الأخيرة.وحافظ الوداد على مركزه الخامس ب 38 نقطة، فيما تجمد رصيد شباب الحسيمة في 31 نقطة بالمركز ال 11
وأنعش المغرب الفاسي حظوظه في البقاء ضمن النخبة بعد فوزه على أولمبيك أسفي بهدف دون رد من توقيع مهاجمه موسى تيجانا في الدقيقة 55 من الشوط الثاني للمباراة التي جمعتهما عن الجولة 26.
ولم يكن أمام الفريق الفاسي أي خيار آخر سوى تحقيق الإنتصار للهروب من منطقتي الهبوط وضمان بقائه ضمن أندية قسم الكبار، حيث يحتاج لمزيد من النقاط لتحقيق آمال جماهيره في البقاء.
وهذا هو الفوز الثاني للمغرب الفاسي مع مدربه الجديد عبدالرحيم طاليب الذي تولى قيادة “النمور الصفر” بعد الإستغناء عن السويسري شارل روسلي.
بينما هزيمة أولمبيك أسفي في المباراة التي أعتبرت قمة ثانية للمعدبين في الصفوف الأخيرة وضعته في دائرة الحسابات المعقدة، إذ بات عليه الزيادة في رصيده التنقيطي للحفاظ على مقعده بالدوري الممتاز.
ويملك فريق أسفي 26 نقطة بعد هذه الهزيمة في الصف 12، وهي ذات الرتبة التي أصبح يحتلها الفريق الفاسي بنفس عدد النقاط.
ويحتاج الفريقان إلى ست نقاط إذا ما أرادا الإحتفاظ بمكانتهما بدوري المحترفين

تارودانت نيوز
عن :بوابة افريقيا الإخبارية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى