أخبار دوليةالأخبار

الجزائر..بمناسبة إحياء اليوم العالمي لحرية الصحافة.. مساهل يعترف بوجود “فوضى” في توزيع الإشهار العمومي.


اعترف وزير الاتصال الجزائري، عبد القادر مساهل، بوجود “فوضى” في توزيع الإشهار العمومي، مؤكدا أن هذا ما “يجعلنا مصرين على الخروج بقانون يضبط مسألة توزيع الإشهار التابع للقطاع العام”. وحسب مساهل، فإن هذه الخطوة يجب أن تكون وفق “المعايير العالمية”.
تطرق وزير الاتصال بمناسبة إحياء اليوم العالمي لحرية الصحافة، إلى العديد من النقاط التي تخص قطاع الإعلام، وأبرز النقاط التي تحدث عنها الوزير كان لها علاقة برسالة الرئيس -أول أمس- إلى مهنيي القطاع بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة، حيث اعترف من جهته بوجود “بعض الفوضى في ما يخص الإشهار التابع للقطاع العام” عبر دعوته إلى “صياغة الآليات القانونية التي تمنح وفقها الإعانات في كنف الشفافية والإنصاف”. وركز مساهل في إجابته على أسئلة الصحفيين على الأمر، قائلا “لابد أن نمشي بكل شفافية وتكون العملية في إطار القواعد التجارية والاقتصادية المعمول بها عالميا دون احتكار”، ويتشكل الإطار لذلك من “القوانين المنبثقة من القانون العضوي للإعلام كالقانون الخاص بتنظيم الإشهار” والذي -حسبه- “يعتبر جد هام، بحيث سيمكن من تنظيم هذا النشاط الذي تشوبه بعض الفوضى”.
متابعة. الجزائر نيوز.
تارودانت نيوز.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى