أخبار دوليةالأخبارحوادث

طفل يسقط من الطابق الـ11.. وينجو!


الخميس 15 ماي2014
شهدت مدينة مينيابوليس الأميركية حادثة فريدة من نوعها، إذ سقط طفل في الشهر الـ15 من العمر من شرفة شقة في الطابق الـ11 ولكنه نجا، وهو يعالج في المستشفى من بعض الإصابات الخطيرة.

ويقبع موسى دايب (15 شهراً) في أحد مستشفيات مينيابوليس، في وضع صحي خطير، بعدما سقط من شرقة شقة بالطابق الـ11 ولكن حظه الجيد ساهم بنجاته إثر هبوطه على كومة نشارة، قبل تلقيه مساعدة طبية سريعة من والد ليتم نقله بعدها إلى المستشفى.

ونجا الصبي الصومالي الأصل، بفضل كومة النشارة، متفادياً الارتطام بحافة الطريق وبمولد كهربائي ضخم على مقربة من مكان سقوطه.

وقال أحد الجيران، لم يصدق أحد انه نجا، “هذه معجزة بالتأكيد، فهذا الطفل هو هدية من الله لعائلته”.

image
وفسر أحد الأطباء المعالجين ان الأطفال أكثر مرونة من الراشدين، “وهذه بالتأكيد معجزة، فقلما يسقط أطفال وينجون خصوصاً من دون التعرض لإصابات في الدماغ”.

ويسعى وأعضاء المجتمع الأميركي الصومالي الأصل لجمع المال لدفع تكاليف استشفاء الطفل الذي أطلق عليه اسم “الطفل المعجزة”.

تارودانت نيوز
UPI

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى