الأخبارالأمازيغية

باحتون أمازيغ يدعون الى انشاء لجنة ملكية مكونة من شخصيات تتسم بالحسن الوطني


دعت الجمعية المغربية للبحث والتبادل الثقافي عبر مجموعة من الباحثين و المهتمين بالشأن الأمازيغيالى احداث لجنة ملكية تكون مؤلفة من شخصيات تتسم بالحسن الوطني السامي، بعيدا عن أي تعصب ضيق كيفما كان، تتولى إعداد القانونين التنظيميين المتعلقين بتفعيل الطابع الرسمي للغة الأمازيغية، وإحداث المجلس الوطني للغات والثقافة المغربية. حيث اعتبرت الجمعية أن “تشكيل هذه اللجنة الملكية يعد السبيل الوحيد لعدم الدخول في صراعات محتملة، وما يترتب عنها من جمود وعواقب سلبية لا قبل للمجتمع المغربي بها”.

و قد جاء ذلك في بلاغ للجمعية المغربية للبحث و التبادل الثقافي الذي عبرت فيه عن تخوفها من “أن يؤدي تمسك كل حزب سياسي أو هيئة مدنية بادرت إلى إعداد مشاريع خاصة بالقانون التنظيمي للأمازيغية، إلى إحداث مزايدات وصراعات ضيقة تكون الأمازيغية ضحيتها الأولى” وفق تعبير الجمعية.

ملتمسة من كل المغاربة” كيفما كانت انتماءاتهم السياسية والعقائدية إلى خدمة الأمازيغية بمختلف الوسائل، بما فيها تأسيس جمعيات مدنية تهدف إلى المحافظة على الأمازيغية والنهوض بها، مع الالتزام بمبادئ: التوحيد والإلزامية والتعميم العمودي والأفقي واعتماد حرف تيفنياغ”.

كما اغتنمت الجمعية المناسبة لتبدي أسفها مما سمته بطء وتماطل السلطتين التنفيذية والتشريعية في إخراج القانونين التنظيميين المتعلقين بتفعيل الطابع الرسمي للغة الأمازيغية، وإحداث المجلس الوطني للغات والثقافة المغربية.

وشددت الجمعية المغربية للبحث والتبادل الثقافي على أن ظروف الأمازيغية التي وصفتها بالمزرية، والناجمة عن التهميش الممارس عليها منذ عقود، تقتضي إعطاء الأولوية لإصدار هاذين القانونين، كما وعهدت بذلك الحكومة الحالية في برنامجها السياسي” تقول الجمعية.
متابعة.
تارودانت نيوز

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى