أخبار محليةالأخبار

الثانوية الاعدادية الحسن الأول بتارودانت:معاصر السكر بحاضرة سوس بين الاهمال و التراجع


الأحد 1/6/2014
ضمن اشغال ملتقى التراث و التاريخ في نسخته الثانية
افتتح نادي التراث والتاريخ ونادي التفوق الدراسي ونادي اللغة الانجليزية ملتقى التراث والتاريخ المنظم بالثانوية الاعدادية الحسن الاول بتعاون مع جمعية الآباء ومركز التوثيق والاعلام تحت شعار “التلميذ(ة) المبدع(ة) وثقافة التميز مدخل أساسي لتطوير وتجويد المنظومة التربوية.
فبعد كلمة السيد رئيس المؤسسة الأستاذ الحبيب العوفي الذي نوه بمبادرة تنظيم هذا الملتقى الذي ينظم احتفاء بشهر التراث المغربي واليوم العالمي للمتاحف والمباني التاريخية، اخذ الكلمة الاستاذان مصطفى سلام وعبد اللطيف طلحاوي اللذين ركزا على أهمية هذا الملتقى الذي ينمي قدرات ومهارات التلاميذ. و بعد ذلك تدخل الأستاذان محمد امداح ومحمد ادموسى منسقا ملتقى التراث و التاريخ في دورته الثانية وعن اللجنة المنظمة حيث اشارا الى اهمية الانشطة الموازية في تطوير تجويد المنظومة التربوية.

image
الاستاذة أمنة أمسطو والاستاذة أسماء حاجي عن نادي اللغة الفرنسية ، ركزتا في كلمتهما على اهمية هذا الملتقى في ترسيخ قدرات التلاميذ من خلال اهتمامهم بالتراث و التاريخ. وبعد الاستماع الى الكلمات الترحيبية من طرف التلميذين هاجر قروب وسلمى توكاد افتتحت الاستاذة يطو لمغاري ندوتها القيمية بأهمية مصانع السكر بكل من ضاحية تازمورت واولاد مسعود حيث تمكن الشرفاء السعديون من بنائها في عهد المنصور الذهبي (1578-1603) والذي كان يضاهي سكر البرازيل وجزر الانتيل، متطرقة إلى الأجانب الذين كانوا يسيرونها كاوستاش تريفاس وسان ماندري.
وفي الختام أشارت إلى أن الدولة و جمعيات المجتمع المدني والمواطنون والمواطنات، اطراف مسؤولة في اطار التدبير التشاركي لانقاذها من الاهمال والتراجع خصوصا اذا قامت وسائل الاعلام الفاعلة والمواطنة بدورها في تنوير الرأي العام المحلي والوطني لعلها تساهم من خلال انشاء متحف تراثي تاريخي بعين المكان من أجل تحقيق التنمية المستدامة .
في الفقرة الأخيرة من النشاط تم توقيع كتاب “تارودانت عطاء حضاري متجدد” الصادر ضمن اصدار منتدى الادب لمبدعي الجنوب بمناسبة تكريم الدكتور عباس الجراري.

تارودانت نيوز
ذ.محمد أمداح

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى