أخبار جهويةأخبار محليةالأخبار

ثانوية محمد الخامس للتعليم الأصيل بتارودانت: الذاكرة تجمع قدماء الطلبة والأساتدة بمدينة أسفي


الخميس 5/6/2014
في جو عائلي حميمي ممزوج بدموع الفرحة والشوق اجتمع قدماء طلبة وأساتذة معهد محمد الخامس تارودانت بمنزل السيد والأستاذ عبد العزيز بن العلام بمدينة أسفي يوم الأحد 01/06/2014 من أجل تكريم هدا الأخير الذي كان يدرس بمعهد محمد الخامس بتار ودانت علوم الشريعة الإسلامية في الفترة ما بين 1977 و1982 حيث كان هدا المعهد أنداك ملاذا للعلم والفقه يقصده شباب من مختلف دول العالم من السينغال ’نيجريا ’موريتانيا’ماليزيا…….
الأستاذ محمد القاف وهواحد قدماء اساتدة المعهد يقطن بهوارة جماعة الخنافيف وصديق حميم لعبد العزيز بن العلام يسرد لنا بعض من حياة هدا الرجل والتي اتسمت بالجدية في العمل حيث أمضى زهرة شبابه في تحبيب الدرس الديني لطلبته وحثهم على تمثله والعمل به حيث أمضى بين جدران المعهد 7 سنوات حافلة بالجد والعطاء والوعض والإرشاد والمشاركة في المناسبات الدينية وكان مجيدا لأساليب التلقين خبيرا بطرق التدريس متسلحا بمهارة التبليغ فترك دلك في قلوب تلاميذه خاصة وفي أهل رودانة عامة مشاعر حب وتقدير .
image
ومن طرائف دلك الزمن كان الأستاذ عبد العزيز بن العلام متمسك بلحيته الطويلة والتي كانت تمنحه المهابة والوقار ’لكنه في ضل الأحداث التي عاشها المغرب أنداك في أواخر السبعينات من اعتقالات وتوقيفات وملاحقات لرجال التعليم طلب إدارة معهد محمد الخامس من الأستاذ محمد القاف أن ينصح زميله بحلق لحيته أو تخفيفها ’لكنه تبين لمحمد القاف وبعد الإلحاح والطلب لزميله أن دفع جبل الأطلس بيمناه ليتزحزح عن مكانه أهون عليه من إقناع زميله بحلق لحيته اوتقصيرها حيث أن الرجل شجاع في مبدئه واتخاذ مواقفه لا يعرف المداهمة والرياء .
وفي نهاية هدا الحفل ثم تكريم الأستاذ عبد العزيز بن العلام مع مجموعة من قدماء المعهد حيث كان منهم رجال تعليم متقاعدون وعدول ومهندسين ورجال أعمال .
image
تارودانت نيوز
رشيد الحدري

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى