الأخبار

تعليم..6744 من نساء ورجال التعليم استفادوا من الحركة الانتقالية الوطنية لسنة 2014 .


أعلنت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني أن ستة آلاف و744 من نساء ورجال التعليم استفادوا من الحركة الانتقالية الوطنية لسنة 2014، الخاصة بهيأة التدريس العاملة بمؤسسات التربية والتعليم العمومي.

وذكر بلاغ للوزارة حول نتائج الحركة الانتقالية الوطنية الخاصة بهيأة التدريس لسنة 2014، أن ألفين و331 من الذين استفادوا من الحركة الانتقالية هم من سلك التعليم الابتدائي وهو ما يمثل نسبة 6,38 في المائة، وألف و858 من التعليم الثانوي الإعدادي بنسبة 22,80 في المائة، وألفين و511 من التعليم الثانوي التأهيلي، بما يمثل نسبة 30,10 في المائة، فيما استفاد 44 من التعليم الثانوي التقني بنسبة بلغت 14,28 في المائة.

وفي إطار طلبات التجمع العائلي (الالتحاق بالزوج و الالتحاق بالزوجة)-يضيف البلاغ- استفاد 1062 من التعليم الابتدائي من أصل ستة آلاف و672 مشاركا ومشاركة، أي بنسبة 15,92 في المائة، و623 من التعليم الثانوي الإعدادي من بين 1393 من المشاركين، وهو ما يمثل 44,70 في المائة، كما استفاد 720 من التعليم الثانوي التأهيلي والتعليم الثانوي التقني من أصل ألف و260 من المشاركين، بما يمثل نسبة 57,14 في المائة.

وبلغ عدد المشاركين في هذه الحركة ما مجموعه 53 ألف و299 أستاذة وأستاذا، منهم 36 ألف و501 من سلك التعليم الابتدائي، وثمانية آلاف و147 من التعليم الثانوي الإعدادي وثمانية آلاف و651 من التعليم الثانوي التأهيلي، من بينهم 308 خاص بالتعليم التقني.

وحسب المصدر ذاته فإن الوزارة تنهي إلى علم كافة المعنيين بالأمر أنها ستفتح باب الطعون خلال سبعة أيام من تاريخ صدور هذه النتائج على موقع الوزارة، مضيفا أن على من يهمه الأمر أن يتقدم بطلب في الموضوع عبر السلم الإداري إلى الأكاديمية التابع لها، والتي ستعمل على إرسال جميع الطعون في إرسالية واحدة إلى قسم الحركات الانتقالية بمديرية الموارد البشرية وتكوين الأطر من أجل البت فيها، مع التأكيد على عدم قبول أي طلب خارج المدة المحددة.
متابعة.بلاغ وزارة التربية الوطنية.
تارودانت نيوز.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى