الأخبار

مصالح الدرك الفرنسي توقف الضابط المعزول مصطفى أديب، وتضعه رهن الاعتقال


أوقفت مصالح الدرك الفرنسي، الضابط المعزول مصطفى أديب، ووضعته رهن الاعتقال بناء على شكاية تقدم بها الجنرال، عبد العزيز بناني، يتهمه فيها بتهديده خلال إقامته بالمستشفى بباريس قصد العلاج.

وكشفت مصادر مطلعة أن المتهم نفى، خلال الاستماع إليه، أن يكون هدد الجنرال، لأنه لم يلتقه بل اكتفى بتسليم باقة ورد ورسالة، عليها عبترات إهانة وتحقير، إلى قريبة الجنرال.

وأضافت أن تحقيقات الدرك الفرنسي انصبت على ظروف وملابسات هذه الواقعة، والطريقة التي تمكن بواسطتها شخص غير مرغوب فيه، من الولوج إلى مستشفى العسكري.

تفاصيل أخرى في “المساء” عدد الاثنين (23 يونيو 2014).
تارودانت نيوز. متابعة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى