الأخبار

مؤسسة الاعمال الاجتماعية للتعليم بانزكان تحتفي بمتقاعديها


الثلاثاء 24/6/2014

في اطار العمل الاجتماعي و تجسيدا لثقافة الاعتراف ، نظم المكتب الاقليمي لمؤسسة الاعمال الاجتماعية للتعليم فرع انزكان أيت ملول مساء يوم الأحد الماضي حفلا تكريميا على شرف ثلة من أسرة التربية و التكوين المحالة على التقاعد. هذا الحفل البهيج حضره رئيس المجلس الجهوي للمؤسسة ذ علي براد مدير أكاديمية جهة سوس ماسة درعة و الكاتب العام الوطني للمؤسسة ذ عبد الحق المامون و رئيس الجلس الاقليمي للمؤسسة ذ موح لطيف النائب الاقليمي لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني وأجهزة المؤسسة وطنيا و جهويا و اقليميا وممثل مؤسسة محمد السادس للنهوض بالأعمال الاجتماعية للتعليم و أعضاء المجالس المنتخبة و ممثلوا الهيئات النقابية و فعاليات المجتمع المدني .و بالمناسبة قيلت عدة كلمات في حق المحتفى بهم .و ارتباطا بالموضوع تفضل ذ الفاضل احيا مبارك الكاتب العام لمؤسسة الأعمال الاجتماعية للتعليم فرع انزكان بكلمة :

” كعادتها و في كل آخر السنة الدراسية ، يلتئم هذا الجمع لنحتفل بمن خدم العلم و المعرفة ، لنفتخر بمن أرسى دعائم التربية والتكوين في بلادنا .ان هذا الحفل الذي دأب المكتب الاقليمي لمؤسسة الأعمال الاجتماعية لانزكان على تنظيمه ، هو مناسبة سعيدة يتقدم من خلالها بأسمى آيات العرفان و التفضيل الى المحتفى بهم هذه الأمسية ، الذين شرفوا بالأمس القريب ميدان التربية و التعليم و بصموا فيه بحبر من ذهب ، و هو مناسبة أيضا لنشهد – اليوم – و يشهد التاريخ معنا أنهم قد أدوا الأمانة حق الأداء وبلغوا الرسالة التربوية حق البلاغ بكل فخر و نكران الذات .ان لهذا الاحتفال قيمة رمزية لن ندرك معانيها الآن ، بل ان الأجيال اللاحقة ستتذكر دائما أن هذا الجيل الذي نحتفي به اليوم ، هو جيل العطاء و جيل الخير ، ثم جيل الايثار .ان لحظة التكريم هذه ، هي لحظة تاريخية ننتظرها و نحن نتشرف للوقوف مع هؤلاء المحتفى بهم ، كما ينتظرها الكل لما تمثله من حدث استثنائي مهما كان بسيطا ورمزيا ، لحظة نقف فيها اجلالا لنتذكر فيه عطاءاتكم النيرة بلاحدود ، و لنشهد على ما قدمتموه من أجل خدمة هذا الوطن …”

و اعترافا بالجميل سلم للمكرمين هدايا رمزية و شواهد تقديرية تحت أهازيج فلكلورية التي أمتعت الحاضرين الذين واكبوا أطوار هذا اللقاء الأبرز الذي قام بتنشيطه ذ عبر الرحيم أخراز .

و في ذات السياق سجل الحاضرون الدعم المتواصل للنائب الاقليمي ذ موح لطيف لانجاح أي مبادرة تقوم بها المؤسسة .و استحضارا لهذه الجهود المبذزلة أدلى لنا السيد النائب الاقليمي بكلمة :

” انها لحظة احتفاء بمهنة التعليم برجالاتها و نسائها تقديرا للبذل و العطاء و عنوان محبة صادقة واعترافا بفضائلهم في خدمة الانسان في هذا الوطن . و في حضوركم جميعا من مسؤولين و كتاب وهيئات خير هدية لهؤلاء المناضلين و المناضلات .هذا و ان الاحتفاء بالمتقاعدين من طرف مؤسسة الأعمال الاجتماعية هو كذلك مناسبة للتنويه بكل من يساندنا في تقديم خدمات متنوعة كما و نوعا . واليهم جميعا ملتمساتنا للمزيد على درب استثمار الامكانات الوافرة لبلورة مشاريع جديدة سيتم الاعلان عنها في الوقت المناسب”

تارودانت نيوز
عبد الجليل بتريش

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق