أخبار دوليةالأخبار

أميرة ألمانية أقامت في الأردن: بينما أقلم أظافري تساءلت كم مسلماً أستطيع أن أقتل


الأميرة الألمانية، ثيودورا ساين ويتجنستين

السبت 28/6/2014
بينما كانت تحاول مساعدة أميرة ولاية بافاريا بألمانيا، أن تهدئ من نوبة غضب الأميرة الثملة، تهجمت عليها بكلمات عنصرية جعلت المساعدة العربية تخرج منهمرة بالدموع من غرفة الحجز في أحد مراكز الشرطة الاسكتلندية.

وفي التفاصيل، اعتقلت الأميرة الألمانية ثيودورا ساين ويتجنستين “27 عاماً”، في الرابع من مارس الماضي، على خلفية مجموعة تهم أهمها الدعوة لقتل المسلمين والتطاول على السلطات الأمنية، بالإضافة إلى الاعتداء على مساعدتها المسلمة فرح ياسين حسين حين أهانتها بجملة عنصرية جارحة.

وبحسب صحيفة دايلي ميل البريطانية، اعترفت الأميرة عند مثولها أمام المحكمة باسكتلندا بإدلائها بكلمات عنصرية إلى مساعدتها حين كانت تحاول تهدئتها بعدما اعتقلتها الشرطة لأنها حاولت نزع ملابسها ومهاجمة رجال الأمن مدعية أنهم يحاولون اختطافها.

كما اعترفت بأنها تساءلت “بينما أقلم أظافري كم مسلماً أستطيع أن أقتل”.
image
وعلى الرغم من تأكيد محامي الدفاع دوجلاس ويليامز كان سايان فيتجنشتاين بأن الأميرة غير منتمية لأي حزب مناهض للإسلام غير أنه قال خلال المحاكمة إن الأميرة جلبت العار لنفسها ولأسرتها مستهجناً سلوكها غير اللائق على الرغم من حيازتها على شهادة البكالوريوس في العلاقات الدولية وإقامتها فترة في الأردن.

تارودانت نيوز
الأناضول

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى