الأخبارالرياضة

البرازيل أول المتأهلين لربع النهائي

الترجيحية تنقذ البرازيل من إعصار تشيلي
السبت 28/6/2014
تأهلت البرازيل لدور الثمانية في نهائيات كأس العالم لكرة القدم على أرضها بعدما تغلبت بركلات الترجيح على تشيلي 3-2 في بيلو هوريزونتي امس. وبعدما انتهى الوقتان الاصلي والاضافي بالتعادل 1-1 أهدر جونزالو خارا مدافع تشيلي ركلة الترجيح الخامسة لتشيلي ليضيع أمل بلاده في تحقيق مفاجأة. وسجل للبرازيل في ركلات الترجيح ديفيد لويز ومارسيلو ونيمار فيما سدد ويليان خارج المرمى تماما وتصدى الحارس التشيلي كلاوديو برافو للركلة التي نفذها هالك. فيما سجل تشارلز ارانجيز ومارسيلو دياز لتشيلي وتصدى جوليو سيزار لاول ركلتين من ماوريسيو بينيا واليكسيس سانشيز بينما تصدى القائم لركلة خارا. ومن ركلة ركنية نفذها نيمار في الدقيقة 18 هيأ تياجو سيلفا الكرة الى لويز الذي أودعها داخل المرمى من مدى قريب رغم ضغط خارا لاعب تشيلي. واستغل ادواردو فارجاس خطأ مشتركا بين هالك ومارسيلو في الناحية اليسرى ولعب الكرة الى سانشيز داخل منطقة الجزاء الذي سدد الكرة بباطن قدمه اليمنى في الزاوية البعيدة لمرمى الحارس سيزار في الدقيقة 32 . وألغى الحكم الانجليزي هاوارد ويب هدفا للبرازيل سجله هالك بداعي أنه سيطر على الكرة بيده. وسيطرت البرازيل على مجريات اللعب في الشوط الثاني والوقت الاضافي لكن تشيلي كانت قريبة من خطف الفوز في الدقيقة الاخيرة بعد أن ردت العارضة تسديدة بينيا. وستلعب البرازيل – التي فازت على تشيلي 3-صفر في الدور ذاته قبل أربع سنوات في جنوب افريقيا – في دور الثمانية مع الفائز من كولومبيا واوروجواي. “الميرور” تسخر من ويب سخرت صحيفة الميرور الإنكليزية من مواطنها الحكم هاوارد ويب بقسوة, لعدم احتسابه ركلة جزاء لصالح البرازيل خلال الشوط الأول أثناء مواجهة دور الستة عشر أمام تشيلي. وشهدت الدقيقة 14 جدلاً كبيراً, وذلك بعد دفع التشيلي ماوريسيو ايسلا لمهاجم منتخب البرازيل هالك داخل منطقة الجزاء, مما دفع لاعبي البرازيل والجمهور المساند لهم للاحتجاج بشكل كبير. وظهرت الإعادة التلفزيونية أن هناك ركلة جزاء مستحقة للبرازيليين, مما دفع صحيفة الميرور للقول “هاوارد ويب لم يشاهد هذه, تماماً كما لم يشاهد ضربة الكونغ فو التي وجهها دي يونج لتشابي الونسو في نهائي كأس العالم 2010″. الحكم الإنكليزي هاوارد ويب كان المسؤول عن إدارة المباراة النهائية بين اسبانيا وهولندا في نهائي كاس العالم, ويومها ارتكب خطأ كبيراً بعدم طرد دي يونغ الذي تدخل بقوة على تشابي الونسو فيما بات يعرف بضربة الكونج فو, والتي صنفت كواحدة من أسوأ التدخلات في تاريخ كأس العالم. الحكم الإنكليزي جراهام بول تدخل للدفاع عن ويب وقال لصحيفة الديلي ميل “ويب مسكين, تم وضعه في مباراة صعبة للغاية فيها ضغوط هائلة بسبب حرب الاتهامات السابقة, وبسبب تقييد الفيفا للحكام بعدم منح البطاقات”. لاعبو تشيلي يستفزون البرازيليين شهدت الدقائق القليلة التي سبقت انطلاق مباراة البرازيل وتشيلي في دور الستة عشر من كأس العالم توتراً سببه النشيد الوطني التشيلي, ويتكون النشيد الوطني لتشيلي من 6 مقاطع ومقطع آخر يسمى بمقطع الجوقة “الكورس”, ولكن الجزء الرسمي منه عند المناسبات هو المقطع الخامس إضافة إلى مقطع الجوقة. وبعد أن انتهى المقطع الرسمي حاولت جماهير تشيلي واللاعبون إكمال باقي المقاطع رغم توقف الموسيقى, مما استفز جماهير البرازيل التي أطلقت صافرات الاستهجان وقامت بإفساد هذه الإطالة غير القانونية. وسادت أجواء مثيرة طوال النشيد الوطني للفريقين, حيث ظهر تصميم اللاعبين والجماهير من كلا الفريقين على الفوز, يذكر أن الفائز من هذه المباراة اللاتينية سيواجه الفائز من الموقعة اللاتينية الأخرى بين كولومبيا والاوروغواي.

تارودانت نيوز
وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق