الأخبار

جمعية المهرجان الافريقي للفنون الشعبية تستنكر قرار الاتحاد الإفريقي بتعيين مبعوث حول الصحراء.


الأربعاء 11رمضان 1435ه/09/07/2014

على اثر القرار المتهور الصادر من طرف منضمة الاتحاد الإفريقي والقاضي بتعيين الموزمبيقي جواكيم شيسانو
كمبعوث إفريقي خاص إلى الصحراء عقد ت جمعية المهرجان الإفريقي للفنون الشعبية اجتماعا يوم السبت الماضي 05 يوليوز 2014 بالرباط بحضور بعض أعضاء مكتب الجمعية وفعاليات افريقية ومغاربية شاركت في الدورة الأخيرة للمهرجان الإفريقي بأكادير.
وقد أدان المشاركون هده المؤامرات الخسيسة والتي تهدف إلى التشويش على سياسة المغرب تجاه
الدول الافريفية خاصة بعد الدور الكبير الذي أداه مؤخرا من خلال الزيارة التاريخية لعاهل البلاد جلالة الملك محمد السادس ​لتونس ولعدد من الدول الإفريقية والتي دشنت لمرحلة عودة المغرب للعمق الإفريقي اقتصاديا وسياسيا ​ودينيا. وكذلك الدور الهام الذي لعبته المملكة المغربية في الحفاظ على وحدة دولة مالي واستتباب الأمن بها.
وأمام هذا النجاح البارز للمملكة المغربية قابلته وللأسف دبلوماسية النفط والغاز التي تستعملها الجزائر بكثير من المناورات والمكائد ، للنيل من وحدة المغرب الترابية والمس بسيادته الوطنية و أمنه الإقليمي،وذلك عن طريق
تحريك أجندتها داخل منظمة الاتحاد الإفريقي، من اجل تعيين الرئيس السابق لدولة الموزمبيق جواكيم شيساني
مبعوثا خاصا في ملف الصحراء والمعروف بعدائه للمغرب وموالاته لأطروحة الانفصاليين وتورطه كدلك في تزوير
انتخابات بلاده.
كما أن هدا القرار جاء من طرف واحد دون استشارة المملكة المغربية في دلك كما أن منضمة الاتحاد الإفريقي
هي الكيان الوحيد في العالم الذي يضم كيانا وهميا ودلك يعتبر خرقا تام للشرعية الدولية.
كما ان مساعي المغرب في قضية الصحراء تكون بإشراك مع منظمة الأمم المتحدة والتي تعتبر الهيأة الشرعية
الوحيدة للعب دور الوسيط في هده القضية.

تارودانت نيوز
رشيد الحدري

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى