إليك سيدتي

رضان كريم..الرياضة نشاط بدني يستوجب اتباع نظام غداءي متوازن


تعتبر ممارسة الرياضة في شهر رمضان المبارك من العادات الصحية التي يُنصح بمزاولتها لما لها من فوائد عديدة تنعكس بشكل إيجابي على صحة الإنسان.
ويستلزم تطبيق هذا النشاط البدني ضرورة اتباع نظام غذائي صحي متوازن قليل السعرات الحرارية يسهٌل ويسٌرع من عملية خسارة الوزن بصورة طبيعية، ولتوخي الحذر فان ممارسة النشاطات البدنية والرياضة بشكل عام في شهر رمضان المبارك تتبع محاذير وضوابط مهمة جدا يجب أن توضح خاصة مع قدوم شهر رمضان الحالي في اجواءٍ صيفية حارة تمتاز بطول فترة ساعات الصيام.
واليكم محاذير وضوابط ممارسة الرياضة في رمضان والتي قالها دكتور “ناصر الشملاوي”:
1- تمتاز النشاطات البدينة المحبذ ممارستها في شهر رمضان بأنها ذات نوعية خفيفة أو متوسطة الشدة والكثافة ولا تتطلب جهدًا كبيرًا ولامقاومة عالية قد تصل بالجسد احيانا إلى مرحلة الانهاك ومن الامثلة على ذلك: رياضة المشي ورياضة الايروبيك والقفز بالحبل والتمارين السويدية البدنية الخفيفة والأجهزة التدريبية المعروفة كالتردميل والدراجة وغيرها.
2- امام الرياضي وقتان مفضلان لممارسة النشاط البدني الأول قبل وجبة الافطار بما يقارب الساعة والربع يستطيع الرياضي من خلالها أن ينهي تدريبه بالكامل قبل موعد الافطار بمدة زمنية قصيرة لا تتجاوز ال 15 دقيقة، وسبب تقصير المدة الزمنية الفاصلة بين لحظة إنهاء التدريب والافطار هومحاولة تعويض الجسم بالسوائل والاملاح المعدنية المفقوده باسرع وقت ممكن لتجنيبه العوارض الصحية التي من الممكن أن تلٌم به نتيجة التدريب في جو رمضاني صيفي حار يمتاز بطول ساعات الصيام، ويضيف بعض المختصيين أن ممارسة الرياضة قبل الافطار بمدة بسيطة تعمل على زيادة كفاءة الجسم في التخلص من السموم الناتجة عن عمليات التمثيل الغذائي إلى جانب تنشيط الدورة الدموية وزيادة الشعور بالراحة والاسترخاء.
والثاني بعد وجبة الافطار بما يقارب 2 ونصف إلى 3 ساعات حيث يتم خلال هذه الفترة هضم الطعام بكفاءة واريحية ليتم استخلاص الطاقة واعادة شحنها إلى أعضاء الجسم الحيوية، ولايجوز بتاتا ممارسة أي مجهود بدني قبل الوقت المحدد لأن طاقة وجهد وتركيز الجسم بالكامل يكون منصب على اتمام عملية الهضم.
3- المدة الزمنية المخصصة للحصة التدريبية في شهر رمضان المبارك لاتزيد عن 60 دقيقة تمارس بما لايزيد عن 5 ايام اسبوعيا تقسم على النحو الاتي: الاحماء الجيد قبل مزاولة النشاط لمدة 5 دقائق، يليه أداء تمارين اطالة لمعظم عضلات الجسم لمدة 5 دقائق، ثم ممارسة النشاط البدني الرئيسي لمدة لاتقل عن 30 إلى 45 دقيقة، يليه بعد ذلك تمارين استشفاء وتبريد لمدة 5 دقائق.
4 – لا ينصح بممارسة الرياضة قبل الافطار من قبل الاشخاص الذين يعملون لساعات طويلة بدون انقطاع وبالاخص الأعمال التي تستلزم التنقل من مكان لاخر في هذا الجو الصيفي الحار، ومن قبل الاشخاص الذين لايتمتعون بمقدار جيد من اللياقة البدنية وقدرة تحمل التعب والعطش ونقص الاملاح المعدنية، ومن قبل الاشخاص الراغبيين في زيادة كتلتهم.
5يجب أن يختار الرياضي مكانا صحيا لممارسة الرياضة يمتاز بالتهوية الجيدة والنظافة العامة وعدم الاكتظاظ والازدحام والااعتدال في درجة حرارة ورطوبة المكان وعدم وجود مخلفات وعوادم ملوثة منتشرة كما هو الحال عند ممارسة الرياضة بالقرب من خطوط سير المركبات الرئيسية.
6- من يعاني من أمراض وعوارض صحية مزمنة عليه العودة إلى الطبيب المختص المشرف على حالته.
تارودانت نيوز.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى