أخبار دوليةالأخبار

اندونسيا..الرئيس يدعو الشرطة والجيش إلى حماية المسلسل الديمقراطي


أكد المتحدث باسم الرئاسة الإندونيسية، “غوليان ألدرين باشا”، اليوم الخميس، أن الرئيس الإندونيسي، “سوسيلو بامبانج يودويونو”، أمر قائد الشرطة الوطنية، “الجنرال سوتيرمان” وقائد الجيش الاندونيسى، “الجنرال مويلدوكو”، بالحرص على “حماية المسلسل الديمقراطي” بالبلاد في مبادرة لطمأنة الشعب الإندونيسي من مخاوف وقوع مواجهات بعد الإعلان عن النتائج الرسمية للانتخابات الرئاسية يوم 22 يوليوز الجاري.

وأوضح المتحدث باسم الرئاسة الإندونيسية، في تصريح للصحافة، أن الرئيس يودويونو، الذي ستنتهي ولايته في أكتوبر المقبل، “يحرص على تهدئة المخاوف ويعمل على توفير الضمانات لكي لا تتعطل الحياة اليومية” في البلاد.

وأبرز حرص الرئيس والحكومة على ضمان الاستقرار والأمن ، مشيرا إلى أن الرئيس الإندونيسي دعا كلا المرشحين إلى قبول النتائج الرسمية التي سيتم الإعلان عنها، وحث الإندونيسيين على الحفاظ على مكتسبات المسلسل السياسي والديمقراطي بالبلاد وضمان الانتقال من إدارة إلى أخرى بسلاسة.

ومن المتوقع أن تعلن اللجنة العامة للانتخابات في إندونيسيا يوم 22 يوليوز الجاري عن نتائج الانتخابات الرئاسية التي جرت يوم 9 من الشهر نفسه وتنافس فيها مرشح حزب النضال الديمقراطي، محافط جاكرتا، جوكو ويدودو ومرشح حزب حركة “غريندرا” الجنرال السابق في الجيش برابوو سوبيانتو.

وقد أعلن كل من المرشحين عن فوزه استنادا لنتائج غير رسمية أعلنتها مؤسسات مختصة في استطلاعات الرأي مما أدى إلى موجة من التوتر وتبادل الاتهامات بين مناصري المرشحين.

وكانت نقابة مؤسسات استطلاع الرأي بإندونيسيا قد أمرت بمنع مؤسستين لاستطلاع الرأي بعد أن أعلنتا عن فوز الجنرال السابق برابوو سوبياناتو في الانتخابات الرئاسية ورفضت إجراء عملية فحص وتدقيق لطريقة اشتغالها.

وكانت النتائج التي أعلنتها المؤسستان (بوسكابتيس) و(جي.اس.بي) مخالفة للنتائج الأولية التي أعلنتها سبع مؤسسات أخرى لاستطلاعات الرأي، والتي أعطت الفوز لجوكو ويدودو، مما أدى بالمرشح برابوو سوبياناتو إلى عدم قبول النتائج الأولية.
ومع.
تارودانت نيوز.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى