إليك سيدتي

نصائح للمراهقات لاستغلال أوقاتهن في رمضان


أياماً معدودات… ويمضي شهر رمضان، شهر الخير واليمن والبركات، الشهر الذي تصفد فيه الشياطين، وتعتق فيه الرقاب من النار، وتتضاعف فيه الحسنات وتصفو فيه النفوس وتقترب من فعل الخيرات، فيه ليلة القدر، وبه أشرف الأوقات؛ لذا يشمر الصائمون ويستعدون بكتابة أهدافهم وبرامجهم الرمضانية؛ حتى لا يضيع الوقت هباءً… فهل أعددت خطة لتمضية وقتك الرمضاني؟

بداية تقول أماني «22 سنة»: بالنسبة لي سيكون أفضل شهر مر في حياتي، فهذا العام سأقضي أول أيام رمضان بالمدينة المنورة، وسأكمل باقي رمضان بمكة، بالطبع فكرت كيف سأقضي يومي الرمضاني، فكم أشتاق لزيارة المسجد النبوي والمسجد الحرام، وسأقضي يومي بين تلاوة القرآن وصلة الأرحام والدعاء.
أما سمية «18 سنة» فتقول: لقد قررت هذا العام أن أبتعد عن التلفاز نهائياً، وأن أتفرغ لما يرضي الله، وأن أزيد من الدعاء والصلاة أكثر من الأعوام السابقة، وأن أكون أكثر خشوعاً.
وهدى «16 سنة» تقول: أقضي رمضان مثل كل الأعوام في مساعدة أمي، وقراءة القرآن والمداومة على صلاة التراويح، ومتابعة البرامج المفيدة، كما قمت بجعل بعض الوقت للترفيه ومتابعة التلفاز هذا العام؛ حتى لا أصاب بالملل والتكاسل، وأتمنى أن أكون ممن أحسنوا استغلال الوقت في رمضان.
وعن سعاد «18 عاماً» تقول: أعترف بأن شهر رمضان من أجمل شهور العام، فتكثر فيه الولائم والعزومات، واجتماع الأهل والأقارب في موعد واحد على الإفطار، وهو ما لا يتوفر في جميع أشهر العام، لكن بالنسبة لي لم أقم بإعداد خطة، فأنا لست ملتزمة. وإعداد خطة بالنسبة لي من الأمور الشاقة، وسأحاول جاهدة هذا العام ألا أضيع الوقت، وأن أقلل من متابعة المسلسلات التي أحتار في متابعة أي منها كل عام.

نصائح للمراهقات لاستغلال أوقاتهن في رمضان:
1. انظري لعاداتك القديمة، وتخلي عن ما هو مضيع لوقتك.
2. خططي ليومك من الليلة التي تسبقه، أو من الصباح الباكر، وضعي الأولويات حسب أهميتها، وابدئي بالأهم.
3. رتبي نفسك وكل شيء من حولك سواءً الغرفة أو المنزل، أو السيارة أو مكتبك.
4. احملي معك كتيبات صغيرة في سيارتك، أو عندما تخرجين لمكان ما، وعند أوقات الانتظار يمكنك قراءة كتابك، مثل أوقات انتظار مواعيد المستشفيات، أو الانتهاء من معاملات، وخير كتاب يمكن قراءته في مثل هذه المواطن هو كتاب الله القرآن الكريم.
5. اجتهدي في الارتقاء بعبادتك وأخلاقك، وأكثري من فعل الخيرات، والمعاونة عليها.
سيدتي.
تارودانت نيوز.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى