أخبار دوليةالأخبار

اليابان..لكي نتدكر..عمدة مدينة (هيروشيما) كازومي ماتسوي يدعو العالم إلى قبول أمنيات ضحايا القنبلة الذرية في نزع السلاح النووي وتعزيز السلام العالمي.


احتشد حوالي 45 ألف شخصا، من بينهم رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي وممثلو 68 دولة وهيئة الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والسفيرة الأمريكية لدى اليابان كارولين كيندي وممثلون من بلدان تتمتع بقوى ذرية منها بريطانيا وفرنسا وروسيا في حديقة السلام التذكارية القريبة من مركز انفجار القنبلة في هيروشيما لإحياء الذكرى ال69 لإلقاء القنبلة الذرية الأمريكية عليها خلال الحرب العالمية الثانية والتي أودت بحياة أكثر من 140 ألف شخص.
مراسم احياء هده الدكرى بدأت بدق ناقوس السلام ووقوف الحاضرين دقيقة صمت ترحما على أرواح الضحايا في الساعة الثامنة و15 دقيقة صباحا بالتوقيت المحلي (11,5 مساءا بتوقيت غرينتش) وهو نفس التوقيت الذي قصفت فيه القاذفة الأمريكية طراز (انولا غاي بي – 29) القنبلة الذرية على المدينة من ارتفاع حوالي 600 متر.

كما دعا عمدة مدينة (هيروشيما) #كازومي ماتسوي #بالمناسبة العالم إلى قبول أمنيات ضحايا القنبلة الذرية في نزع السلاح النووي وتعزيز السلام العالمي.

اما رئيس الوزراء الياباني قد قال في خطابه، إن على عاتق اليابان مهمة الاستمرار في تحقيق عالم خال من الأسلحة النووية، مشيرا إلى أن العام المقبل هو العام ال70 منذ القنبلة وسيتم استعراض آخر تطورات معاهدة نزع السلاح النووي في مؤتمر الأطراف المشاركة في المعاهدة الذي يعقد مرة كل خمسة أعوام، مؤكدا أن بلاده ستبذل الجهود الممكنة من أجل عالم خال من الأسلحة النووية”.

يذكر أن قنبلة ذرية ثانية ألقيت فوق مدينة ناغازاكي اليابانية في التاسع من غشت 1945 ، أدت إلى مقتل حوالي 70 ألف شخصا ودفع اليابان إلى الاستسلام بعدها بستة أيام لتضع نهاية للحرب العالمية الثانية.
وكالات.
تارودانت نيوز.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى