أخبار دوليةالأخبار

مسيرات حاشدة في الأردن دعماً للصمود الفلسطيني في غزة : فليسقط غصن الزيتون ولتحيا البندقية


2014-08-08

شارك عشرات ألالاف من الاردنيين اليوم في مهرجان اقامته الحركة الاسلامية في عمان احتفالا بـ”انتصار غزة” ودعما لـ”المقاومة”. وبحسب مراقب عام جماعة الاخوان المسلمين في الاردن همام سعيد شارك نحو نصف مليون اردني في مهرجان “غزة تنتصر، المقاومة تحمينا ونحميها”، فيما قدر مسؤول امني العدد باكثر من 100 الف.
وتجمع المشاركون في ساحة رفعت في اطرافها اعلام فلسطينية واردنية ورايات جماعة الاخوان المسلمين في الاردن وحركة المقاومة الاسلامية (حماس)، اضافة الى لافتات كبيرة كتب على بعضها “غزة تنتصر” و”لا خيار سوى المقاومة”.
وهتف هؤلاء “يا حكام المسلمين، بدنا نحرر فلسطين” و”الف تحية الف سلام لكتائب القسام”، على ما افاد مراسل فرانس برس. وقال سعيد في كلمة خلال الاحتفال “يا ابطال القسام اعددتم لعدوكم الصواريخ، اعددتم القذائف (…) رأينا دباباته تتلاعبون بها كما يتلاعب الاطفال بعلب الكبريت، حياكم الله يا ابطال القسام”.
واضاف “نشد على اياديكم والامة كلها معكم (…) انتم منصورون في المفاوضات كما انتم منصورون في المعارك”، في اشارة منه الى مفاوضات القاهرة الساعية لهدنة جديدة بين اسرائيل وحماس. وتخلل المهرجان استعراض قام به شبان ملثمون ويرتدون بزات عسكرية مشابهة لزي افراد كتائب القسام التابعة لحركة حماس حاملين كذلك مجسمات تشبيهية لصواريخ.
وكانت النقابات المهنية الاردنية واحزاب يسارية نظمت مسيرة قرب مبنى رئاسة الوزراء الاردنية ظهر الجمعة شارك فيها المئات تضامنا مع غزة و”المقاومة”. وهتف المشاركون خلال تلك المسيرة “فليسقط غصن الزيتون ولتحيا البندقية” و”لا سلام ولا استسلام نعم للبندقية” رافعين لافتات بينها “المقاومة طريق النصر” و”غزة قلعة الصمود والمقاومة”.

تارودانت نيوز

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى