الأخبار

ايمولاس..ايمولاس هاد المرة مكاين باس..لكن الرجاء كفوا عن استعمال الساكنة كأصوات انتخابية فقط..


الأخبار و الصور الواردة من اقليم تارودانت و المتعلقة بالعاصفة المطرية القوية التي ضربت زوال أمس الثلاثاء كل من جماعة ايمولاس وجماعة أركانه وتالمكانت وايميلمايس بالأطلس الكبير
و التي خلفت عدة خسائر مادية و بشرية مازالت تعتبر أولية لحد الآن تجلت في تسجيل اكثر من وفاة و سقوط عدة منازل بالاضافة الى تخريب بعض المنشآة الفنية من طرق و قناطر و اتلاف عدد كير من رؤوس الماشية التي تعتبر المورد الأساسي لأهالي المنطقة وانجراف التربة في بعض المناطق الزراعية.
لكن هده الخسائر المادية رغم محدوديتها بألطاف الله..ما كانت لتقع/ اي الخسائر/ لو ان تعاطي المسؤولين/المنتخبون خاصة/ مع مثل هده الظواهر الطبيعية كان استباقيا مع العلم أن هده التجمعات السكنية المتواجدة بجبال الأطلس الكبير تعرف امطارا عاصفية خلال فصل الصيف..على كل حال نتمنى صادقين ان يكون هدا الحادت فرصة لاعادة التفكير في وضع استراتيجية شاملة للعناية بضروف عيش هؤلاء المغاربة/سكان الجبل/ و ضمان استقرارهم و امنهم بدلا من معاملتهم كأصوات انتخابية فقط..و هنا نود ايضا ان يفهم المنتخبون ان دورهم لا ينحصرفي طلب الاغاتة و النجدة عبر بعض وسائل الاعلام و استغلال المأساة في الدعاية الانتخابية السابقة لأوانها ..بل يجب عليهم ان يأخدوا مبادرات استباقية و دلك ببرمجة كل الاجراءات التي من شأنها تفادي مثل هده الكوارث ..و الا فما هو دورهم؟؟؟؟…على كل نطلبوا الله يحد الباس..و نحاولوا متككر مأساة ايمولاس.
تارودانت نيوز.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى