الأخبار

عاصفتان شمسيتان تضربان الارض من دون اضرار كبيرة


12/09/2014

تتعرض الارض منذ مساء الخميس وحتى الجمعة لعاصفتين شمسيتين يرجح الا تسفرا عن اضطرابات كبيرة في شبكات التيار الكهربائي والاتصالات.ونتجت هاتان العاصفتان عن انبعاثات كبيرة من سطح الشمس جرت على مرحلتين، يومي الاثنين والاربعاء.وتقذف الشمس في هذه الانبعاثات مواد تعرف بالبلازما، وهي مواد اشبه بالمواد الغازية لكنها ذات ميزات خاصة، بسرعة كبيرة في الفضاء، فتتداخل مع الحقل المغناطيسي للارض وتتسبب بما يعرف بالعواصف المغناطيسية.وهذان الانبعاثان الكبيران قويان جدا، وقد سجلا في وسط قرص الشمس، وهما متجهان تماما نحو الارض.وكانت الارض نجت في العام 2012 من عاصفة شمسية هائلة كان من شأنها أن تسبب اضطرابات على نطاق واسع جدا في الكهرباء والاتصالات، وان تعيد الحضارة البشرية الى القرن الثامن عشر بحسب تعبير وكالة الفضاء الاميركية ناسا، التي وصفت تلك العاصفة الشمسية بالاقوى منذ 150 عاما.

تارودانت نيوز
أ ف ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى