الأخبار

قطب استقلالي بإقليم تارودانت يحتجب عن اجتماع قيوحي بضيعة حنصالة


الخميس:25/09/2014

بما ان الكثير من الاسماء المنتخبة المعروفة بجهة سوس ماسة درعة ، قد رحلت عن حزب الاستقلال الى احزاب اخرى ، كما حدث بمدينتي الدشيرة وانزكان وجماعة ايت مخلوف بتارودانت ، الى جانب الزلزال الترحالي الذي عرفته مدينة اكادير المسفر عن مغادرة اكثر من 30 استقلالي ، منهم (صهر علي قيوح ) المفتش الاقليمي السابق لاكادير وعضو رابطة مهندسي حزب الميزان الى حزب اخر مشارك في الحكومة .

بما ان كل هذه الأحداث ، قد توالت خلال شهري غشت وشتنبر الجاري .

فأن العديد من الاسئلة المحورية قد طرحت حول تغيب العديد من المنتخبين الجماعيين عن اجتماع وليمة (اللحمة كد السبرديلة ) الذي اقامه عضو اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال يوم الاربعاء 24 /09/2014 بضيعة حنصالة المشهورة بضبخها للخرائط الانتخابية بالاقليم .

ولعل اهم هؤلاء المتغيبين ، العازفين عن الحضور والذين أثاروا انتباه سواء المجتمعين/المزدردين/ وكذا الراي العام الاقليمي .

هو غياب النائب البرلماني عبد السلام السوسي ، رئيس جماعة سيدي دحمان ونائب رئيس المجلس الاقليمي ، المتحمل لمسؤولية تسيير هذا المجلس خلال مدة استوزار عبد الصمد قيوح .

فلماذا لم يحضر هذا القطب الاستقلالي بجهة سوس ماسة درعة الى تجمع تسخيني للحملة الانتخابية المقبلة ؟

فهل لموقف غير معلن ؟

ام تأملا لما يحدث من تداعيات وغليان وسط اتباع عائلة ال قيوح بعد ازاحته عن الوزارة ؟

ام لأسباب تؤشر على بوادر توجه انشقاقي حزبي اخر داخل الاقليم وجهة سوس ماسة درعة بصفة عامة ؟

فكلها اسئلة الى جانب اسئلة اخرى ستجيب عنها الايام القليلة المقبلة …

تارودانت نيوز
حنظلة الروداني

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى