الأخبارنقابات

الاتحاد المغربي للشغل الجامعة الوطنية لقطاع الداخلية


استنكر المكتب الوطني للجامعة الوطنية لقطاع الداخلية في بيان له هجوم الحكومة على أنظمة التقاعد و الوظيفة العمومية و استهداف القدرة الشرائية للطبقة العاملة و يثمن قرار المجلس الوطني للاتحاد المغربي للشغل بخوض إضراب وطني و إضرابات قطاعية وذالك خلال اجتماعه أمس السبت جاء فيه:

عقد المكتب الوطني للجامعة الوطنية لقطاع الداخلية اجتماعه العادي بمقر الاتحاد المغربي للشغل بالخميسات يوم السبت 27 شتنبر 2014، و بعد وقوفه على مستجدات الساحة الوطنية و النقابية التي تتسم بما يلي:
– هجوم الحكومة على القدرة الشرائية للطبقة العاملة و غالبية الشعب المغربي بإصدار قرارات لاشعبية تتمثل في:
– قراري الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالشؤون العامة للحكومة رقم 2451.14 و رقم 2682.14 الصادرين بتاريخ 21 يوليوز2014 المتعلقين بتحديد تعاريف بيع الطاقة الكهربائية و تعاريف بيع الماء الصالح للشرب و إتاوة التطهير و الذين تم بموجبهما الزيادة في أسعار الماء و الكهرباء و التطهير السائل، و قبل ذلك أصدرت الحكومة قرارات بالزيادة في أسعار المحروقات و رفع الدعم نهائيا عن الغازوال عند نهاية 2014 في إطار تفكيك صندوق المقاصة.
– الهجوم على أنظمة التقاعد و محاولة الاجهاز على المعاشات المدنية بالصندوق المغربي للتقاعد عن طريق مشروع الثالوث الملعون” الاشتغال أكثر،المساهمة أكثر من أجل معاش أقل”، و تمرير مرسوم بقانون يقضي بتمديد سن التقاعد لرجال و نساء التعليم، و مرسوم تأجيل استفادة المحالين على التقاعد من الاستفادة من المعاش إلى غاية بلوغ سن التقاعد و تخفيض نسبة الاحتساب من 2.5% إلى 2%.
– الهجوم على الحريات النقابية و استهداف الاتحاد المغربي بالشغل
فإن المكتب الوطني للجامعة الوطنية ،
1- يستنكر الاجراءات الحكومية الواردة أعلاه، و يطالب بسحب و إلغاء كافة القرارات و المراسيم التراجعية التي تمس القدرة الشرائية للطبقة العاملة و تعمل من أجل تفكيك أنظمة الوظيفة العمومية و الحماية الاجتماعية
2- يستنكر المس بالحقوق و الحريات النقابية بقطاع الداخلية في كل من فاس و الخميسات و كرسيف، و يطالب بفتح الحوار مع فروع الجامعة و بتفعيل الاتفاقات الموقعة مع مكاتب الفروع بكل من مراكش و الحسيمة.
3- يثمن قرار المجلس الوطني للاتحاد المغربي للشغل بتاريخ 20 شتنبر 2014 القاضي بخوض إضراب وطني و إضرابات قطاعية لصد هجوم الحكومة على حقوق و مكتسبات الطبقة العاملة، و يساند نضالات الجامعات الوطنية و الاتحادات الجهوية و المحلية للاتحاد المغربي للشغل.
4- يثمن التنسيق النقابي الثلاثي بين الاتحاد و الكنفدرالية و الفدرالية في أفق الوحدة النقابية للطبقة العاملة.
5- يدعو أعضاء اللجنة الادارية و كتاب افروع و أمناء المال و أعضاء اللجان التحضيرية بمختلف العمالات و الجهات لحضور أشغال المجلس الوطني للجامعة الوطنية لقطاع الداخلية المقرر عقدها بمقر الاتحاد المغربي للشغل بالدار البيضاء بتاريخ فاتح نونبر 2014 ابتداء من الساعة العاشرة صباحا.
6- يهيب بجميع موظفي و أطر قطاع الداخلية الى الالتفاف حول الجامعة الوطنية لقطاع الداخلية و مركزيتهم النقابية الاتحاد المغربي للشغل و الاستعداد و التعبئة لتنفيذ القرارات النضالية للاتحاد المغربي للشغل.
عاشت الجامعة الوطنية لقطاع الداخلية
عاش الاتحاد المغربي للشغل
الخميسات،في:27 شتنبر 2014
تارودانت نيوز
جمال الدين سعد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى