الأخبار

في الذكرى الأولى لوفاة المناضل عمر سعد


نظم صبيحة يوم أمس الثلاثاء 07 اكتوبر بمقبرة باب دكالة حفلا تذكريا للراحل المناضل عمر سعد بمناسبة مرور سنة على وفاته، وقد حضرهذا الحفل مجموعة من المناضلين و أفراد العائلة ورفاق الدرب النضالي للراحل، اعترافا بما أسداه المرحوم من خدامات وطنية جليلة على المستويات النقابية و الحزبية و الحقوقية، وهو ما أكده في كلمته السيد المعيار مولاي عبد العزيز حينما أكد على نضالية الراحل و مقاومته من أجل القضايا الوطنية و التحررية و الحقوقية، و التزامه بقضايا الطبقات الشعبية و الدفاع عن آمالها و طموحاتها رغم المضايقات و الاعتقالات التي لم تضف له سوى عزيمة وقوة والتزاما أكثر بمبادئه ، مما جعله من طينة المناضلين المخلصين للقضايا التي آمن بها حتى آخر لحظات حياته ، وفي الأخير تواعد الحضور على صيانة القيم التي تميز بها و دافع عنها.

تارودانت نيوز
جمال الدين سعد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى