أخبار وطنيةالأخبار

وزير الاتصال…عدد المضربين تراجع ب 26 بالمائة ما بين النصف الأول من 2013 والنصف الأول من 2014


قال وزير لاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة السيد مصطفى الخلفي اليوم الخميس بالرباط إن عدد المضربين تراجع ب 26 بالمائة ما بين النصف الأول من 2013 والنصف الأول من 2014.

وأضاف السيد مصطفى الخلفي خلال اللقاء الصحافي الذي أعقب الاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة، أن عدد أيام العمل المفقودة ( جراء الإضرابات) تراجع ب 40 بالمئة فيما ارتفع المؤشر المرتبط بنشاط المقاولات<12.5بالمائة.

وأوضح السيد الخلفي أنه تم خلال الفترة الممتدة ما بين الفصل الثاني من 2013 والفصل الثاني من 2014 إحداث 576 مقاولة جديدة فيما قامت 22 مقاولة بتوسيع نشاطها.

وبالمقابل ، وحسب وزير الاتصال ،فإن عدد المقاولات التي أغلقت لم يتجاوز 17 مقاولة من بينها 12 مقاولة صغيرة . وفيما يتعلق بالعمال الذين تم تسريحهم في القطاع الخاص، فقد بلغ 1420 عاملا أي بانخفاض نسبته 35 بالمائة مقارنة بالسنة الماضية.

واعتبر السيد الخلفي أن من أسباب هذا التراجع كون الحكومة نهجت سياسة تسديد ديون المقاولات بما يناهز 15 مليار درهم.ومع.
تارودانت نيوز.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق