الأخبار

أمريكا…. الجديد في فضيحة كلينتون و مونيكا لوينسكي


نشرت السجلات الوطنية الأمريكية عشرة آلاف صفحة من وثائق، تكشف المزيد من التفاصيل حول “فضيحة لوينسكي”، وقضايا أخرى تتعلق بحكومة الرئيس الأسبق بيل كلينتون (1993-2001).
وتظهر الوثائق التي خرجت إلى النور أمس الجمعة، الاستراتيجية التي اتبعها البيت الأبيض للدفاع عن الرئيس من الفضيحة التي نجمت عن الكشف عن علاقته بالمتدربة مونيكا لوينسكي، وعصفت برئاسته.
ومن بين بيانات أخرى، هناك خطوط استراتيجية للاتصالات وقائمة بالأسئلة التي قد يطرحها عليه الصحافيون في مقابلات تتعلق بالمحاكمة السياسية التي خضع لها عقب الفضيحة.
وبهذه السلسلة الجديدة من الوثائق، تكون السجلات الوطنية قد نشرت منذ فبراير الماضي 30 ألف وثيقة من حقبة كلينتون، تتضمن أيضاً رسائل البريد الإلكتروني التي كان يتبادلها مستشاروه.
ومن بين القضايا الأخرى التي تتضمنها الوثائق، ولادة سياسة “Don’t ask, Don’t tell” (لا تسأل، لا تقل) عام 1993، والتي سمحت بانضمام مثليي الجنس إلى القوات المسلحة، طالما لم يكشفوا عن ميولهم الجنسية، والتي ألغيت عام 2011.وكالات.
تارودات نيوز.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى