الأخبارالرياضة

الجزائر تتطلع لحسم التأهل..ومواجهات مرتقبة لتونس والسودان بالتصفيات الافريقية


يأمل المنتخب الجزائري لكرة القدم في أن يكون أول المتأهلين إلى نهائيات كأس الأمم الإفريقية المقرر إقامتها بـ المغرب العام المقبل، عندما يستضيف منتخب مالاوي في الجولة الرابعة من التصفيات بالمجموعة الثانية اليوم الأربعاء
فيما يحلم منتخب السودان بتكرار انتصاره على مضيفه منتخب نيجيريا (حامل اللقب) في المجموعة الأولى ، ويتطلع المنتخب التونسي للانفراد بصدارة المجموعة السابعة حينما يواجه ضيفه منتخب السنغال في المجموعة السابعة، ويكفي المنتخب الجزائري الحصول على نقطة التعادل فقط خلال لقائه مع مالاوي على ملعب “مصطفى تشاكر” بمدينة البليدة للتأهل رسميا إلى البطولة التي توج بلقبها عام 1990، قبل جولتين من نهاية التصفيات.
ويعد منتخب الجزائر الوحيد الذي فاز في مبارياته الثلاث الأولى من التصفيات، ليتربع على صدارة المجموعة الثانية برصيد تسع نقاط، محققا العلامة الكاملة، فيما يحتل المنتخب المالاوي المركز الثالث في ترتيب المجموعة برصيد ثلاث نقاط.
وكان المنتخب الجزائري قد تغلب على مضيفه منتخب مالاوي بنتيجة 2/0 في الجولة السابقة يوم السبت الماضي، ليثأر أبناء كريستيان غوركوف المدرب الفرنسي للخسارة التاريخية التي لحقت بهم بنتيجة 3/0 من المنتخب المالاوي في مرحلة المجموعات بنسخة البطولة عام 2010 التي أقيمت بـ أنغولا.
وأشاد غوركوف الذي تولى تدريب الجزائر في شهر جويلية الماضي خلفا للبوسني وحيد حليلوزيتش، بتجاوب لاعبي الفريق مع خطته بعد الفوز على مالاوي.
وقال: “إنه فوز رائع، خاصة أن المباراة اتسمت بالصعوبة، وكنا نعرف ذلك مسبقا. في بعض فترات المباراة كنا تحت الضغط، الشيء الايجابي الذي استخلصته هو تطور آداء اللاعبين في التنظيم الجديد للعب الذي يرتكز على خطة 4-4-2”.
كما شدد المدرب الفرنسي على أن المنتخب الجزائري سيسعى جاهدا للفوز بمباراة العودة لحسم أمر التأهل نهائيا.
وفي نفس المجموعة، يسعى المنتخب المالي صاحب المركز الثاني برصيد 6 نقاط، للاقتراب بشدة من التأهل، عندما يواجه ضيفه منتخب إثيوبيا متذيل الترتيب بلا رصيد من النقاط بالعاصمة باماكو.
وتشهد المجموعة السابعة مواجهة من العيار الثقيل بين منتخب تونس وضيفه منتخب السنغال بمدينة المنستير.
ويتقاسم المنتخبان صدارة المجموعة السابعة برصيد سبع نقاط عقب تعادلهما سلبا في لقائهما بالجولة الماضية بالعاصمة داكار.
ويفتقد المنتخب التونسي لخدمات نجمه ياسين الشيخاوي بسبب الإيقاف، لحصوله على إنذارين في المباراة الماضية، بينما يعود المدافع بلال المحسني إلى صفوف “نسور قرطاج” بعد تعافيه من الإصابة التي حرمته من اللعب في داكار.
وفي المقابل، يخرج المنتخب السوداني لملاقاة مضيفه منتخب نيجيريا بمعنويات مرتفعة، بعدما حقق “صقور الجديان” فوزا مستحقا على “النسور النيجيرية الخضراء” بنتيجة 1/0، في لقائهما بـ الخرطوم يوم السبت الماضي.
وقدم المنتخب السوداني مباراة تاريخية بعدما تلاعب لاعبوه بنجوم المنتخب النيجيري الذين ظهروا بصورة باهتة للغاية، ليحقق أبناء المدرب محمد عبد الله (مازدا) انتصارهم الأول في التصفيات، بعد خسارتهم في أول جولتين أمام جنوب إفريقيا والكونغو.
من جانبه، يدرك المنتخب النيجيري أن تحقيق نتيجة أخرى غير الفوز يعني فشله رسميا في التأهل إلى البطولة التي توج بلقبها في ثلاث مناسبات، كان آخرها في النسخة الماضية بـ جنوب إفريقيا عام 2013.
وفي مفاجأة لم يتوقعها أشد المتشائمين من الجماهير النيجيرية، يتذيل منتخب “النسور” ترتيب المجموعة برصيد نقطة واحدة، عقب خسارته أمام الكونغو والسودان والتعادل مع جنوب إفريقيا.
ويستضيف المنتخب الجنوب إفريقي متصدر المجموعة برصيد سبع نقاط، المنتخب الكونغولي صاحب المركز الثاني بست نقاط، في مواجهة متكافئة بنفس المجموعة.
وربما يتأهل المنتخبان الكاميروني والإيفواري إلى النهائيات رسميا في المجموعة الرابعة، حال فوزهما على سيراليون والكونغو الديمقراطية على الترتيب.
ويتربع منتخب الكاميرون على الصدارة برصيد سبع نقاط، متفوقا بفارق نقطة واحدة على نظيره الإيفواري صاحب المركز الثاني، فيما يحل منتخب الكونغو الديمقراطية ثالثا برصيد ثلاث نقاط، ويتذيل منتخب سيراليون الترتيب برصيد نقطة واحدة.
ويحاول المنتخب الغاني تعزيز موقعه في الصدارة حينما يواجه ضيفه منتخب غينيا، بينما يستضيف المنتخب الطوغولي نظيره الأوغندي في مواجهة لا تخلو من الندية في المجموعة الخامسة المتشابكة.
ويتصدر المنتخب الغاني المجموعة بخمس نقاط، متفوقا بفارق نقطة على منتخبي أوغندا وغينيا صاحبي المركزين الثاني والثالث واللذين يبتعدان بفارق نقطة عن الطوغو متذيل الترتيب.
ويحل منتخب الغابون متصدر المجموعة الثالثة بسبع نقاط، ضيفا على ملاحقه المباشر منتخب بوركينافاسو صاحب المركز الثاني بست نقاط، بينما يستضيف المنتخب الأنغولي متذيل الترتيب بنقطة واحدة منتخب ليسوتو.
وفي المجموعة السادسة، يلتقي منتخب الرأس الأخضر المتصدر بست نقاط ضيفه منتخب موزمبيق صاحب المركز الثاني والمتأخر عنه بنقطة واحدة، بينما يستضيف المنتخب الزامبي “بطل نسخة 2012” منتخب النيجر.

تارودانت نيوز

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى