أخبار محليةالأخبار

الاستعراض الاقليمي لتارودانت في حلته الثانية احتفالا بذكرى المسيرة الخضراء


السبت:08/11/2014
خلدت القوى العاملة المنتمية لمختلف القطاعات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والتنموية باقليم تارودانت ،عشية يوم السبت :08/11/2014 ، الذكرى ال 39 لانطلاق المسيرة الخضراء ،التي أطلقها المغفور له الراحل الحسن الثاني لتحرير الصحراء المغربية سنة1975 من نير الاستعمار الإسباني ،وذالك من خلال تنظيم النسخة الثانية من استعراض احتفالي باهر ،تحت شعار “استعراض تارودانت رافعة لتنمية الراسمال اللامادي” ترأسه عامل اقليم تارودانت فؤاد لمحمدي وبحضور كل والي جهة سوس ماسة درعة ،ووزيرة الصناعة التقليدية الى جانب كل النخب السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية الفاعلة بالاقليم.
image
انطلق الاستعراض الاحتفالي من أمام الملعب البلدي على الساعة الرابعة مساءا مرورا من أمام باب قصر العمالة الرئيسي وباب قصر السلام الى غاية ساحة 20 غشت،بمشاركة حوالي 40 عربة مزينة بأرقي الديكورات التقليدية تتقدمها وتتخللها فرق فنية وغنائية استعراضية وجمعيات وتعاونيات تنموية أحدتت فرقا في حياة العديد من المواطنين بالمجالين الحضري والقروي ، كما رصعت سماء الاستعراض عروض بهلوانية لسرب الطيران الخفيف التابع لنادي الطيران بمطار سيدي دحمان تارودانت.

وقد جسدت النسخة الثانية من الاستعراض الاحتفالي لهذا اليوم التطور المهم الذي شمل كل مناحي الحياة باقليم تارودانت منذ انطلاق المسيرة الخضراء الى اليوم، وشاركت فيه كذالك فرق فنية مختلفة أبرزت التنوع الثقافي والفني الذي يزخر به اقليم تارودانت الشاسع والمترامي الأطراف،والذي يمتد على شكل مثلت بين ضلعي الأطلسين ؛ الكبير والصغير وقاعدة سهلية تحده من جهة الغرب تتمثل في عمالتي انزكان ايت ملول وأكادير اداوتنان المنسابتين باتجاه المحيط الاطلسي.

تارودانت نيوز
أحمد الحدري
imageimageimageimageimageimageimageimageimageimageimageimageimageimageimageimageimage

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق