الأخبار

أمسية شعرية وزجلية وثقافية بمديونة


11/11/2014
استضافت درا الشباب مديونة٬ أمسية شعرية زجلية٬ أحيتها جمعية مبادرات مديونة للتنشيط الثقافي، والفني والرياضي٬ بتاريخ 8 نونبر الجاري، وقد كانت هذه الأمسية الشعرية والزجلية، مصحوبة بالعزف والتقاسيم على آلة العود ٬لفارسها سعيد الساهل الذي تجاوب بشكل رائع٬ مع مختلف القصائد الشعرية ٬والزجلية التي جادت بها قريحة ثُلة من الشعراء ٬ممن تُعتبر مديونة مسقط رأسهم، ومهبط إلهامهم٬ ومصدر وحيهم للكلمة الموزونة ٬والنغم الشجي، أمثال وديع أزمانو، خالد مهتدي، كريم أجيحي ٬وحسن المصلوحي، علاوة على حضور الشاعر المعروف نور الدين ضرار٬ الذي شنف أسماعنا بقصائد متنوعة٬ من ديوانه تُوشيات لأهوال الحب والمطر، من هذه القصائد “نوستالجيا “رفيق، حانة الطحالب الصغيرة، وحدها الأشجار،….
وقد أدار هذه الأمسية باقتدار المنشط سعيد الصمراني،الذي فاجأ الحُضور بحسه المُرهف، وعشقه الدفين للكلمة الهادفة، الملتزمة٬ من قصائده رموش في شظايا مرآة، وأرق الحنين، المشاهد المستعارة.
وقد كشفت هذه الأمسية التي احتفت من خلالها الجمعية المنظمة بالشعر، وبرموز الكلمة، حتى وإن كانت ، قد حملت عتابا من مُقدم الأمسية، ومُنظميها، بسبب غياب من اعتبرهم دُعاة الكلمة بسبب تخلفهم عن الحضور من غير مبرر، رغم توجيه الدعوة إليهم٬ كشفت عن مواهب متعددة في الشعر، وعشق الكلمة، أمثال حسن المصلوحي من خلال قصيدته محنة القمر، وقصيدة في مخيم اليرموك، علاوة على المساهمة الفاعلة للشاعر المتألق خالد مهتدي الذي أتحف الحضور، بقصيدة فردوسا شُهداء “قانا” التي جاء في بعض مقاطعها.
فردوسا شهداء “قانا”
قد نكثوا السلم كما نكتوا الأيمانا
يحلونه شهرا ويبطلونه عاما
قصف الغزاة صغارا
وأفسد الشر برا وبحارا
انجلى الوجل … إلخ
ومقطع آخر من المشهد الثالث من قصيدة المشاهد المستعارة للشاعر المديوني سعيد الصمراني.
صبيات الحي عزفن
عن الصلاة
نسين مواعظ السيد
“إدريس”
هائمات يبحثن عن الأنيس
أضرمن النار في الحجاب
وقد من رماده تميمات
سجد
للعوانس اليائسات
وأراك…
أراك تسجين من
صخب الأجواء
تهرعين إلى الهدوء
حيث لا زيارات
ولا مجاملات
حيث الوحدة والانكسار
والأمل للأرجاء
وقد عرفت هده الأمسية تقديم بعض القصائد الزجلية مثل قصيدة المعروف لنفس الشاعر
والتي جاء في بعض مقاطعها
نحاولو مرة ونعملو معروف
ونوضعوا النقط عل الحروف
وانشوفوا علاش نتا هاني
وانا عقلي مخطوف
وعلاش ليام بيا كتجري
مجراها بالسندباد البحري
هو عشق الغربة ونا جلت بفكري
تنازل معايا يا انسان
نوضعوا عمالنا في الميزان
ونشوفو الا تقدت لكفوف
بناتنا الخوا كلشي مزيان
ولا اختلفت مافيها شك
هاداك واحد فينا غلطان
وأبى عازف العود سعيد الساهل خلال هذه الأمسية الشعرية الدافئة٬ إلا أن يُتحفنا بأغنية من أغاني مارسيل خليفة٬ والتي تجاوب معها الحضور، ورددها معه، بكل حب وحميمية٬ ويتعلق الأمر بأغنية إني اخترتك يا وطني حبا وطواعية٬ إني اخترتك يا وطني سرا”وعلانية
إني اخترتك يا وطني فليتنكر لي زمني
ما دمت ستذكرني
يا وطني الرائع يا وطني
يا وطني الرائع يا وطني
دائم الخضرة يا قلبي وان بان بعيني الأسى
دائم الثورة يا قلبي وان صارت صباحاتي مسا
دائم الخضرة يا قلبي وان بان بعيني الأسى
دائم الثورة يا قلبي وان صارت صباحاتي مسا
جئت في زمن الجزر جئت في عز التعب
رشاش عنف وغضب وغضب وغضب وغضب وغضب وغضب وغضب وغضب وغضب وغضب ..

تارودانت نيوز
جمال بوالحق
imageimageimageimage

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى