الأخبار

دعوى قضائية لجمعية نسائية ضد الشيخ سار بعد تصويره لمؤخرات النساء


25/11/2014
تعتزم فيدرالية الرابطة الديمقراطية لحقوق المرأة، رفع دعوى قضائية ضد مغني الراب المعتزل إلياس الخريسي، الملقب بالشيخ سار، على خلفية نشره لفيديو على موقع اليوتيوب، يتضمن لقطات “تعتبر مسا بكرامة النساء وبحرياتهن الشخصية”.

وقالت الرابطة في بلاغ لها، إنه على بعد أيام قليلة من انطلاق الحملة الدولية والدعوة إلى حملات وطنية تحت شعار أممي لهذه السنة “اتحدوا لإنهاء العنف ضد المرأة” بمناسبة اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد النساء، وعلى مقربة من انعقاد المنتدى العالمي لحقوق الإنسان بالمغرب بمراكش من 27 إلى 30 نونبر الجاري، والذي سيشهد لا محالة نقاشات رفيعة لتحديات كونية تروم تطوير معايير وآليات حقوق الإنسان، بما فيها الآليات المختصة بمتابعة قضايا العنف ضد النساء. نشر المسمى ” إلياس الخريسي ” الملقب ب”الشيخ سار” عبر اليوتوب تسجيلات بالفيديو تتضمن صورا تظهر مؤخرات النساء والفتيات في الشارع العام”.
وأكدت الرابطة أنها تتبعت بدقة مضمون الفيديو المذكور، والنقاشات التي أثارها على مختلف المواقع الإلكترونية والشبكات الاجتماعية، خصوصا ردود فعل عدد من المواطنات والمواطنين وبعض المسؤولات على المستوى الحكومي، حيث اعتبروا أن التسجيلات تنم عن كبث جنسي دفين لدى ناشره ورؤية متخلفة ومتجاوزة لجسد النساء. بحسب الرابطة
وفي ذات البلاغ عبرت الرابطة عن إدانتها الشديدة “لمضامين التسجيلات التي تعتبر مسا بكرامة النساء وبحرياتهن الشخصية”.
وأعلنت عن رفع دعوى قضائية ضد المدعو ” الشيخ سار”، للمساهمة “في السعي نحو مسائلة منتهكي حقوق المرأة ومهيني كرامتها”.
وفي أول رد له على اعتزام الرابطة رفع دعوى قضائية ضده، قال “الشيخ سار” في صفحته على موقع الفايسبوك، إنه لم يتوصل بأي شيء لحد الآن، وأضاف متحديا “المهم مستعد أي شيء.. و لي بغا يكون يكون”.

تارودانت نيوز

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى