أخبار جهويةالأخبار

كلميم … عملية تضامنية لفائدة الاسر المتضررة من الفيضانات


نظمت اليوم السبت بعدد من الجماعات التابعة لإقليم كلميم عملية تضامنية لفائدة الاسر المتضررة من الفيضانات . وتأتي هذه العملية التي تم خلالها توزيع مؤن غذائية وأغطية وافرشة وملابس ، بمبادرة من مجموعة من الطلبة وفعاليات المجتمع المدني وبمساهمة من مجموعة من شركات القطاع الخاص . وأبرز أحد الطلبة المشاركين في المبادرة التضامنية أن هذه المبادرة الانسانية التي استفاد ت منها مجموعة من الأسر بأحياء مدينة كلميم ودواير واعرون وتسكنان وتلوين وأسرير وتغمرت وتدالت والبررج وغيرها من الدواير المتضررة بالوسط القروي ، تأتي لرسم البسمة على وجوه المتضررين من الفيضانات بعدما تم إعلان اقليم كلميم منطقة منكوبة.

وأضاف أنه رغم بساطة هذه العملية التضامنية التي جرت بتنسيق مع جمعية منتدى المدينة بكلميم فإن لها دلالات عميقة وتحمل رسالة تتوخى تنمية واشاعة روح التضامن والتكافل والتآزر والعمل على تكريس هذه المبادئ. ودعا المجتمع المدني بهذه المناسبة الى تنسيق الجهود من أجل ايصال المساعدات الى اكبر شريحة من المتضررين للتخفيف من معاناتهم. وبموازاة المجهودات التي تقوم بها السلطات العمومية بكلميم على مستوى التكفل بإيواء وتوفير التغذية للعائلات المتضررة بمركز الاستقبال التابع لوزارة الشباب والرياضة، وبمقر فرع العصبة المغربية لحماية الطفولة، يواصل كل من المجلس العلمي المحلي بكلميم وفعاليات المجتمع المدني حملتهم لجمع التبرعات والمساهمات من أجل مساعدة الأسر المتضررة جراء السيول والفيضانات التي عرفها الاقليم مؤخرا. ومع
تارودانت نيوز.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى