الأخبار

استقالة مفاجئة للملياردير ميلود الشعبي من مجلس النواب


استقال البرلماني الملياردير ميلود الشعبي أمس (الإثنين) من الغرفة الأولى بالبرلمان، بعد أن وافق مكتب مجلس النواب على طلب تقديمه الاستقالة التي بررها بأسباب شخصية وصحية وفق مصادر مطلعة، مؤكداً أنها ظروف لن تسمح له بالاستمرار في رئاسة المجموعة النيابية المكونة من خمسة نواب من الفائزين في الانتخابات التشريعية الأخيرة، بحسب ذات المصادر.

ويأتي قرار الشعبي الذي يعد من أبرز الأغنياء المغاربة، أياماً قليلة بعد إشارات رشيد الطالبي العلمي الذي لوح بفضح البرلمانيين المتغييبين مما جعله يسارع لتقديم استقالته، وهو القرار الذي فاجأ برلمانيين وسياسيين عدة.

وينتظر أن يخلف الشعبي المرشح الثاني في اللائحة التي تقدم بها في انتخابات 25 شت نبر 2011 بمجرد إعلان المحكمة الدستورية عن شغور المقعد النيابي.

تارودانت نيوز

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى