الأخبارفلسفة و أدب

“جائزة الطيب صالح”: لا نصوص صالحة


الاحد:14/12/2014

في سابقة هي الأولى منذ إطلاقها قبل 12 عاماً، حجبت لجنة تحكيم “جائزة الطيب صالح للإبداع الروائي”، جائزة هذا العام، “لعدم استيفاء النصوص المتقدمة للمسابقة الشروط الفنية”، كما جاء في تقرير لجنة المحكمين.
وأعلنت لجنة التحكيم، في المؤتمر الصحفي الذي أقيم في “مركز عبد الكريم ميرغني الثقافي”، يوم أمس السبت، أنها استبعدت عملين من المنافسة، بسبب “النشر المسبق” وهو مخالف لشروط التقدم للمسابقة، فيما عانت الأعمال المتبقية، وعددها تسعة، من “تفكك بنية النصوص ولغتها وحبكتها.. وعدم قدرتها على الإقناع”.
لكن اللجنة، المكونة من الناقدة نعمات كرم الله، والسينمائي إبراهيم شدَّاد، والروائي محمد خلف الله سليمان؛ قررت منح الجائزة التقديرية للروائي والقاص أحمد الجالي أحمد، المعروف بـ”أبو حازم”، عن روايته “ساحة الدهماء”، التي وصفها تقرير المحكمين بأنها “تتميز بلغة رصينة وسليمة استطاعت تصوير المشاهد بصورة مقنعة وشائقة”.
وكان أبو حازم قد فاز من قبل بجائزة القصة القصيرة في الدورة الأولى من “جائزة الطيب صالح العالمية للإبداع الكتابي” (2011)، عن مجموعته “يناير بيت الشتاء”.
واختارت اللجنة المنظمة موضوع “الرواية والسينما” ليكون محور المؤتمر المصاحب لجائزة هذا العام الذي انعقد أمس وينتهي اليوم، بالتعاون مع مؤسسة “دونكيشوت” للإنتاج الفني – سويسرا، و”جماعة الفيلم السوداني”. وتقدم في المؤتمر 8 أوراق تتناول العلاقة بين فن السينما والرواية.
يذكر أن “مركز عبد الكريم ميرغني الثقافي”، منظم الجائزة، استأنف عمله أخيراً بعد أن علَّقت السلطات نشاطه في شهر تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، الأمر الذي أدى إلى تأجيل فعاليات إعلان الجائزة التي أسهم في تأسيسها الأديب الراحل، من موعدها المعتاد 21 تشرين الأول/ أكتوبر، إلى يوم أمس 13 كانون الأول/ ديسمبر.

تارودانت نيوز
محفوظ بشرى/اع ج

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى