أخبار دوليةالأخبار

تونس…الداعشي كمال زروق في فيديو جديد:سنغتال السبسي وسنحول تونس إلى جحيم


وجه كمال زروق أحد قيادي تنظيم “داعش” في فيديو جديد تهديدات لرئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي معلنا ان عناصره الارهابية مازالت متمسكة باغتيال السبسي وكل «العلمانيين» والأمنيين والعساكر.
واعلن كمال زروق ان محاولات اغتيال الباجي قائد السبسي لم تنجح في المرات الفارطة ولكن خلاياه الارهابية ستواصل التخطيط لاغتياله والانتقام لكل الارهابيين الذين سقطوا في مواجهات اوخلال عمليات استباقية من قبل قوات الامن والجيش الوطني على غرار «كمال القضقاضي» وارهابيات منطقة وادي الليل من ولاية منوبة.
الغضب
وعن هذا الفيديو, قال قيادي امني بوزارة الداخلية ان نشر الفيديوهات بصفة متكررة من قبل الارهابيين وخاصة القياديين يدل على ان قاعدتهم بدأت تضمحل وان أنصارهم تراجعوا عن مساندتهم مؤكدا ان الاجهزة الامنية تتابع كل تطورات هذه التهديدات وهناك اعوان يسهرون على حماية كل الشخصيات المهددة بالاغتيال من قبل الجماعات الارهابية.
رسائل
كما اكد مصدرنا ان الارهابي كمال زروق مازال يتواجد حاليا في سوريا حيث انضم الى تنظيم «داعش» واصبح قياديا بارزا فيه ولم يتمكن من الاتصال مع باقي العناصر الارهابية المنتشرة في جبال القصرين وفي عدد من الولايات الاخرى مما جعله يعتمد على نشره لفيديوهات مشفرة لأنصاره.
التهديدات
قبل يوم من الانتخابات الرئاسية في دورها الثاني خططت مجموعة ارهابية لاغتيال رئيس الجمهورية الحالي الباجي قائد السبسي وتمكنت قوات الامن من إفشال المخطط واستنجد المسؤولون على حماية الباجي بوزارة الداخلية التي قامت بدورها بنشر تعزيزات امنية مكثفة امام منزل السبسي في ولاية اريانة.متابعة.
تارودانت نيوز.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى