الأخبار

هذا ما قالت الصحافة الالكترونية


استأثرت العديد من المواضيع الراهنة باهتمام الصحافة الإلكترونية الصادرة اليوم الثلاثاء، ولاسيما موقف حزب التقدم والاشتراكية من إصلاح التقاعد، والترشيحات لمنصب الأمين العام للاتحاد الدستوري والمهام المنوطة بشرطة البيئة وتراجع أسعار النفط، فضلا عن الأزمة السياسية بالجزائر.

واهتم موقع “360.ما” على الخصوص بتصور حزب التقدم والاشتراكية لإصلاح نظام التقاعد، موضحا أن الحزب نشر مؤخرا مذكرة بهذا الشأن يوضح فيها موقفه من القضية.

وحسب الوثيقة التي توصل بها الموقع أمس الاثنين، فإن الحزب يؤيد رفع سن التقاعد، مع الإشارة إلى الحاجة لأخذ مسألة صعوبة بعض المهن بعين الاعتبار.

ودعا الحزب أيضا، يوضح الموقع، الحكومة إلى إعطاء إشارة سياسية قوية من خلال مخطط إرادي لتوسيع تغطية التقاعد (في ارتباط مع التغطية الصحية)، لجعل فئة الساكنة النشيطة، المستفيدة من تغطية نظام للتقاعد، تنتقل من 33 إلى 50 بالمائة في غضون ثلاث سنوات.

من جهته، تطرق موقع “فبراير.كوم” إلى مؤتمر الاتحاد الدستوري، المزمع تنظيمه في فبراير المقبل والذي سيعرف انتخاب الأمين العام الجديد للحزب، خلفا لمحمد الأبيض.

وبهذا الشأن، أورد الموقع أن أنور الزين، الكاتب العام الحالي للشبيبة الدستورية، سيترشح لهذا المنصب، موضحا أن الزين يلقى دعما كبيرا من عدد من قيادات الحزب بمختلف الجهات، إلى جانب أسماء بارزة من المكتب السياسي للحزب.

أما موقع “كيد.ما”، فقد تطرق إلى التراجع الكبير لأسعار النفط، موضحا أن أسعار برميل البرنت الخام وويست تيكساس إنترميدييت بلغت أمس الاثنين أدنى مستوياتها منذ أبريل 2009 بالأسواق الدولية (48 و 47 دولار على التوالي).

ويتوقع المحللون أن يتواصل تراجع سعر البرميل إلى أقل من 40 دولارا خلال الفصل الأول من السنة الجارية، يضيف الموقع، الذي يعتبر أن الطلب لم يعد العنصر الحاسم اليوم في وضعية الوفرة.

واهتم موقع “أل هافينتون بوست المغرب” بشكل خاص، بتنظيم الشرطة البيئية والمهام المنوطة بها ، والتي سيتم إنشاؤها طبقا لمشروع القانون الذي تمت المصادقة عليه الأسبوع الماضي من قبل مجلس الحكومة.

وأوضح الموقع أن هذه الشرطة المكلفة بالبيئة، والخاضعة للسلطة الحكومية، ستضطلع على الخصوص بالتوعية والمراقبة والتفتيش وتحرير المخالفات ومعاينة المخالفات، مضيفا أن النص القانوني يتضمن عقوبات تتراوح بين غرامة ما بين 100 ومليوني درهم، والسجن النافذ.
وتوقف موقع ” يابلادي ” بالخصوص عند حصول المكتب الشريف للفوسفاط على الضوء الأخضر من سلطات التقنين المغربية والبرازيلية لشراء 10 بالمائة من رأس مال المجموعة البرازيلية ” فيرتيزيلانتيس هرينجر ø.

وكتب الموقع استنادا إلى بلاغ للمكتب الشريف للفوسفاط أن هذا الأخير اقتنى ما بين 9,5 و10 بالمائة من المساهمات في رأس مال هيرينجر مقابل حوالي 95ر64 مليون دولار في إطار رفع للرأس مال .

واهتم موقع “أغورابريس” من جهته بتمكن الفرقة الوطنية للشرطة القضائية من تفكيك خلية إرهابية تنشط بالفنيدق وتتكون من ثلاثة أفراد أعلنوا ولاءهم لزعيم ما يسمى ب “الدولة الإسلامية” بسوريا والعراق. وفي تناوله للموضوع نفسه، أشار موقع ” هيسبريس ” الإخباري إلى أن التحريات كشفت أن المشتبه فيهم، ” كانوا على صلة وثيقة بأعضاء خلية إرهابية أخرى كانت تنشط بشمال المملكة ومدينة فاس في مجال تóجنيد مõقاتلين من أجل الالتحاق بصفوف ما يسمى بÜ “الدولة الاسلامية”، والتي تم تفكيكها شهر غشت من السنة الفارطة”.

و أخبر موقع ” كود .ما” زواره بأن موظفي قطاع التكوين المهني نظموا وقفة احتجاجية، صباح اليوم الثلاثاء، ، هي الثانية من نوعها، احتجاجا على الاقتطاع من أجور المشاركين في الإضراب العام، يوم 29 أكتوبر الماضي.

وأوضح الموقع أن المحتجين طالبوا الإدارة بفتح الحوار القطاعي واسترجاع الأموال المقتطعة من أجور الموظفين، قبل الشروع في جمع التوقيعات من أجل مباشرة إجراءات رفع دعوى قضائية لدى المحكمة الإدارية في الرباط.

وتوقف موقع ” تيليكسبريس”عند انتقادات سعيد سعدي الزعيم السابق للتجمع من اجل الثقافة والديمقراطية في الجزائر، للنظام الجزائري وتأكيده بأن بلاده توجد على عتبة ربيع وصفه بالعنيف.

وانتقد سعيد السعدي في محاضرة بولاية بجاية، رفض النظام كل مبادرة للإصلاح، بتحييد الطبقة السياسية، وإحلال ” الحوار” مع الشعب مباشرة، منبها إلى خطورة إلغاء الوسائط السياسية في المشهد السياسي الجزائري.

وسلط موقع ” هبة بريس” الضوء على تناسل الأعمال العدائية ضد المسلمين في فرنسا منذ الهجوم الذي استهدف مقر صحيفة ” شارلي إيبدو” في السابع من يناير الجاري. وقال الموقع الإخباري استنادا إلى المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية إن 50 اعتداء طال الجالية المسلمة في فرنسا منذ الهجوم المسلح على صحيفة “شارلي إيبدو” الأربعاء الماضي.

ونقل الموقع الإخباري عن رئيس مرصد مكافحة الإسلاموفوبيا التابع للمجلس الفرنسي للديانة الإسلامية أنه منذ هذا الهجوم وقع 21 اعتداء ضد المسلمين، منها ما يتعلق بإطلاق النار أو إلقاء القنابل، و33 تهديدا في شكل توجيه رسائل أو استعمال عبارات تتضمن شتائم للمسلمين.ومع.
تارودانت نيووز.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى