الأخبار

الملك سلمان بن عبد العزيز يؤكد في أول كلمة له بعد مبايعته


الجمعة:23.01.2015

أكد الملك سلمان بن عبد العزيز أنه لن يحيد عن نهج المملكة الذي سارت عليه منذ تأسيسها.

وقال في كلمة هي الأولى له :”أسأل الله أن يوفقني لخدمة شعبنا العزيز وتحقيق آماله، وأن يحفظ لبلادنا وأمتنا الأمن والاستقرار، وأن يحميها من كل سوء ومكروه”.

وقد أعلن الديوان الملكي السعودي، مبايعة سلمان بن عبدالعزيز ملكا للسعودية. وذلك بعد إعلانه عن وفاة الملك عبدالله بن عبدالعزيز فجر اليوم.

وأمر الملك سلمان بن عبدالعزيز، بتعيين الأمير مقرن بن عبدالعزيز، وليا للعهد نائبا لرئيس مجلس الوزراء، وتعيين الأمير محمد بن نايف ولي ولي للعهد في المملكة بعد مبايعة هيئة البيعة له اليوم، ونائبا ثانيا لرئيس مجلس الوزراء، وهو أول منصب يعين فيه أحد أحفاد الملك المؤسس عبدالعزيز، كما أمر الملك سلمان بتعيين الأمير محمد بن سلمان وزيرا للدفاع ورئيسا للديوان الملكي، خلفا لخالد التويجري.

وجاء في نص الأمر الملكي بتعيين الأمير محمد بن نايف “بعد الاطلاع على ما عرض على أعضاء هيئة البيعة حيال اختيار صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود وليا لولي العهد وتأييد ذلك بالأغلبية، وبناء على ما تقتضيه المصلحة العامة. فقد اخترنا صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود وليا لولي العهد وأمرنا بتعيين سموه نائبا ثانيا لرئيس مجلس الوزراء وزيرا للداخلية”. ودعا الملك سلمان لمبايعة الأمير محمد بن نايف أثناء مبايعة الملك وولي عهده بعد صلاة العشاء اليوم.

وأمر خادم الحرمين “بأن يستمر جميع أعضاء مجلس الوزراء الحاليين في مناصبهم برئاستنا، ويعين الأمير مقرن بن عبدالعزيز ولي العهد نائبا لرئيس مجلس الوزراء”، كما أمر بتعيين حمد بن عبدالعزيز السويلم رئيسا لديوان ولي العهد بمرتبة وزير، وإعفاء خالد بن عبد العزيز التويجري رئيس الديوان الملكي والسكرتير الخاص لخادم الحرمين الشريفين من منصبه، وتعيين الأمير محمد بن سلمان خلفا له. وأمر الملك سلمان بتعيين الفريق أول حمد العوهلي رئيسا للحرس الملكي.

تارودانت نيوز
وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى