الأخبار

تالكجونت:نقابة الفلاحين الصغار والمتوسطين تتضامن مع منخرطات تعاونية تيفاوت


عقد المكتب المحلي لنقابة الفلاحين الصغار والمتوسطين المنضوي تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل بتالكجونت اقليم تارودانت اجتماعا مع منخرطات تعاونية تيفاوت النسوية الفلاحية لإنتاج وتسويق زيت الأركان والمنتوجات المحلية بتالكجونت دائرة أولاد برحيل. هؤلاء المنخرطات اللواتي تم طردهن من التعاونية بقرار انفرادي انتقامي من رئيسة التعاونية. بسبب مطالبتهن بحقوقهن كمنخرطات ومساهمات فعالات في ما وصلت إليه التعاونية من تطور في مداخيلها وعلاقاتها كما طالبن بكشف حسابات التعاونية منذ التأسيس والزيادة في ثمن معالجة المنتوج، الأمر الذي أثار حفيظة رئيسة التعاونية وجعلها تؤشر على قرارات الطرد في حق 19 منخرطة بصفة تعسفية. مع حرمانهن من جميع حقوقهن ضدا على القانون.
ونظرا لكون المتعاونات المطرودات أميات لا يعرفن أي شيء ولا حول ولا قوة لهن، حيث تفاجئن باستغلالهن وتهميشهن وحرمانهن من حقوقهن كمنخرطات وكعاملات بالتعاونية المذكورة. كما أنها تعرف خروقات فيما يخص القانون الأساسي من طرف الرئيسة منها عدم الكشف عن العدد الحقيقي للمنخرطات وعن مداخيل التعاونية، وما له علاقة بذلك من حساب بنكي واستثمارات ومساعدات، مما كان له بالغ الأثر على مصالح المنخرطات ماديا ومعنويا.
وقد سبق للمعنيات بالأمر أن رفعن رسالة في الموضوع إلى السيد عامل الإقليم بتاريخ 08/05/2013 بقيت دون جدوى، كما نظمن وقفة احتجاجية أمام دائرة أولاد برحيل حيث ووجه ملفهن بالتسويف المماطلة نظرا لقوة نفوذ رئيسة التعاونية وعلاقاتها المتشعبة بالجهات المسؤولة.
كما أن رئيسة التعاونية قامت بتسجيل شكاية كيدية ضد عضوة بالتعاونية وزوجها ما زالت رائجة أمام المحكمة الابتدائية بتارودانت ملف جنحي عادي ضبطي رقم 3089/21002/2013 بتهمة خيانة الأمانة وعرقلة حرية العمل. والحال أن المشتكية تهدف من وراء كل ذلك إلى ترهيب الأخريات وتكميم الأفواه ووضعهن أمام الأمر الواقع.
وبناءا عليه فإن المكتب يعلن ما يلي :
1. استنكاره الشديد للخروقات والتجاوزات التي تعرفها تعاونية تيفاوت بتالكجونت، وتعنت الرئيسة في مواجهة مطالب المنخرطات المطرودات.
2. تنديده بتعامل الجهات المسؤولة مع هذا الملف وضربها عرض الحائط بشكايات وتظلمات المنخرطات المغلوبات على أمرهن.
3. مطالبته برفع الحيف عن منخرطات التعاونية المطرودات المتمثل في الإقصاء والتهميش وحرمانهن من حقوقهن.
4. مطالبته بالكشف عن العدد الحقيقي للمنخرطات بالتعاونية منذ تأسيسها.
5. مطالبة الجهات المسؤولة محليا ووطنيا بالتدخل العاجل من أجل تمكين المنخرطات المطرودات من حقوقهن كاملة وجبر الضرر الذي لحق بهن.
6. يؤكد استعداد المنخرطات المطرودات وغيرهن لخوض كافة الصيغ النضالية المشروعة دفاعا عن مطالبهن العادلة والغير قابلة للتصرف.
عن المكتب
تارودانت نيوز
عبدالله ليكاسي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى