أخبار جهويةالأخبار

استنفار الأجهزة الأمنية الاقليمية و الجهوية بتارودانت وتعليمات صارمة لمراقبة العائدين من سوريا وليبيا


تحسبا لأي طارئ شهد مقرباشوية بلدية ايت اعزة دائرة تارودانت امس الاربعاء ابتداءا من الساعة الثالثة مساءا،اجتماعا أمنيا هاما ، حضرته مختلف الأجهزة الأمنية الاقليمية والجهوية ،وحسب تصريح أحد شهود العيان لتارودانت نيوز ،فان موضوع الاجتماع تناول القضايا الأمنية بالاقليم والتهديدات الإرهابية التي قد تشكلها العناصر المتدينة المتشددة العائدة اما من سوريا اوليبيا.
من جهة أخرى فقد تم التنويه خلال الاجتماع بالمجهودات التي يضطلع بها أعوان السلطة بأحياء المدن والقرى والمداشر، مشددين على ضرورة رفع إجراءات الحذر واليقضة لهذه العناصر في مراقبة كل المستجدات الامنية على الساحة الاقليمية لتلافي عنصر المفاجئة من أي جهة كانت.
الى جانب ذالك فقد تم التطرق خلال الاجتماع ،الى ضرورة مراقبة العناصر التي لها ارتباط عبر وسائل الانترنت مع الجهات المتطرفة بالخارج ، ومراقبة كل التحركات والتجمعات المشبوهة التي قد تستهدف امن وسلامة المجتمع.

تارودانت نيوز

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى