الأخبار

تسونامي حزب الجرار بدأ يتصاعد في الأفق باقليم تارودانت.


التحق مجموعة من رؤساء ومستشاري الجماعات بإقليم تارودانت بحزب الأصالة والمعاصرة ،حيث بدأت شخصيات نافدة بالحزب بالعمل على عقد لقاءات تواصلية مع أعيان المناطق المتاخمة للأطلس الصغير والكبير.
انه تسونامي حزب الجرارالدي بدأ يتصاعد ضبابه من الأطلس الصغير والكبير نحو السهول ،ليكتسح مناطق تارودانت ،وليبدأ في تغيير ملامح الخريطة السياسية بالإقليم .
فخلال تجمع غفير بتالوين يوم 01 مارس 2015 حضره المئات من أعيان مناطق الأطلس الصغير و شخصيات وازنة التحقت مؤخرا بالحزب منهم رئيس بلدية تالوين ورؤساء الجماعات التالية : اساكي- تتاوت –تيندين. حيث حضر خلال هدا التجمع البرلماني عبد اللطيف وهبي ورئيس لجنة الانتخابات لحزب البام في الجهة السيد حميد وهبي والدكتور بوراص المدير السابق للمستشفى الإقليمي بتارودانت والدي التحق مؤخرا بالحزب، عبر مجموعة من المستشارين الجماعيين ورؤساء الجماعات والأعيان عن انخراطهم بحزب الجرار.
كما أن قيادات بحزب البام تتكتم عن التحاق مجموعة من رؤساء الجماعات والمستشارين بإقليم تارودانت بالحزب غالبتهم ينتمون لحزب الاستقلال والأحرار .وتقول بعض المصادر أنه التحق مؤخرا بالحزب أغلبية مستشاري جماعة سيدي عبد الله أوسعيد،ومستشارين من جماعة اولوز.، والمهادي والخنافيف وتيدسي ،وكدلك مستشارين من جماعة ايت امخلوف وبلدية أولاد تايمة .

تارودانت نيوز
رشيد الحدري

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى