أخبار دوليةالأخبار

تونس…الرئيس التونسي يتعهد بمحاربة الارهاب “بلا شفقة ولا رحمة”


تعهد الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي بمحاربة الإرهاب “بلا شفقة ولا رحمة” عقب العملية الارهابية التي استهدفت اليوم الاربعاء “متحف باردو” وأدت الى مقتل 22 شخصا بينهم 20 سائحا أجنبيا. وقال قائد السبسي، في خطاب تلفزي وجهه إلى التونسيين، “إننا في حرب ضد الإرهاب، وإن هذه الأقليات الوحشية لا تخيفنا، وسنقاومها إلى آخر رمق بلا شفقة وبلا رحمة”.

وأضاف في معرض تعليقه على الهجوم الارهابي أن “أيادي الغدر والخيانة امتدت اليوم من جديد لتنال من أمن تونس واستقرارها”، مشددا على أن ” نهج الديمقراطية والتوافق والاستقرار سيتواصل، وأن الشعب التونسي سيقاوم هذه الأقليات الارهابية الي بدأت تلفظ أنفاسها الأخيرة، وترقص رقصة الديك المذبوح”.

وأعرب عن تعازيه لأسرتي الضحيتين من تونس وعائلات الضحايا الأجانب ودولهم، مبديا تضامنه مع الجميع في هذا المصاب الجلل.

كما أعرب عن بالغ الشكر لرؤساء الدول والحكومات الصديقة والشقيقة الذين وجهوا رسائل تضامن مع الشعب التونسي، قائلا في هذا الصدد إن “رسالة التضامن مع تونس في مواجهة الإرهاب قد وصلت، والشعب التونسي سيقدرها حق قدرها”.

وبعد أن أثنى على رجال الأمن والجيش لما يتحلون به من “روح وطنية عالية وعزيمة راسخة في مجابهة الإرهاب”، أكد أنه سيعمل مع الحكومة وكافة القوى الوطنية ومع الدول الصديقة على توفير التجهيزات والوسائل الضرورية لقوات الأمن والجيش لتعزيز قدراتهما في التصدي لهذه الآفة والقضاء عليها.ومع.
تارودانت نيوز.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى